X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 29-9-2022

img

 

 

قضايا

المصدر

1

"سفير" نشاط إقليمي لتعزيز التعاون بين الجامعات والحاضنات والمجتمع المدني

النهار

 

مواقف وأنشطة

 

2

الرئيس عون عرض مع شريم لمستحقات الجامعة اللبنانية من عائدات الـ"PCR"

وطنية

3

الحلبي: اطمأنيت من تفسيرات بري بشأن استفادة العاملين في المدارس الرسمية والجامعة اللبنانية من الموازنة

وطنية

 

الوزارة والوزير ولجنة التربية

 

4

الحلبي: توافقت مع روابط الأساتذة ولجان المتعاقدين على الإلتحاق بمدارسهم ومهنياتهم بدءا من الإثنين

وطنية

 

الجامعة اللبنانية

 

5

رفع رسوم الضمان لطلاب الجامعة اللبنانية

خاص

6

تيمور جنبلاط استقبل وفدا من رابطة اللبنانية وكلف شهيب وناصر متابعة مطالب الوفد

وطنية

7

اللبنانية تقدم سلسلة ورش عمل تدريبية لعاملين في منظمات غير حكومية في لبنان ضمن برنامج (MORALE)

لبنانية

8

الجامعة اللبنانية تشارك في أول لقاء موسع لمشروع "سفير" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

لبنانية

9

الرئيس بدران يلتقي نقيب تكنولوجيا التربية ربيع بعلبكي وأعضاء النقابة

وطنية

 

الجامعات الخاصة

 

10

ثقافة التبرع للتعليم

كارنيغي

11

للخير أنا وأنت": منحة دعم طلاب الأميركية غمراوي: مساندة القطاع التعليمي يمنع الفقر عن طرابلس

وطنية

12

عبود زار جامعة الجنان في طرابلس وبحث مع رئيس مجلس امنائها شؤونا تربوية ووطنية

وطنية

13

نشاط ترفيهي في جامعة الكسليك احتفالا ببداية العام الجامعي

وطنية

 

الشباب

 

14

تعاون إقليميّ بين "لوياك – لبنان" و"منصّتي" لدعم صنّاع المحتوى العرب يتيح نشر إنتاجات سمعيّة وبصريّة

وطنية

 

التعليم الرسمي

 

15

متعاقدو الثانوي: نمد يد العون لوزير التربية لإنطلاقة عام دراسي أمن

بوابة التربية

16

لجنة متعاقدي الاساسي: ما قدمه وزير التربية هو جزء من  وعود وحقوق لا زالت مهدورة

وطنية

17

زحمة مواطنين لتصديق إفادات أولادهم في المنطقة التربوية لجبل لبنان وبئر حسن

بوابة التربية

18

أساتذة المُستعان بهم في ثانوية الهرمل الرسمية ناشدوا الأشقر لدفع مستحقاتهم

بوابة التربية

 

مختلف

 

19

الدروس "الخصوصيّة" بين الحاجة والواقع التربوي التجاري... حقائق ومسؤوليّات

الديار

 

قضايا

"سفير" نشاط إقليمي لتعزيز التعاون بين الجامعات والحاضنات والمجتمع المدني

"النهار" ــ شاركت الجامعات الـ 18 المستفيدة من مشروع "سفير" في منطقة الشرق الأوسط (لبنان، مصر وفلسطين) وشمال أفريقيا في أوّل لقاء إقليمي كبير جمع بين الفاعلين المعنيين بهذا المشروع الدولي المموّل من الاتحاد الأوروبي والذي تضطلع فيه الوكالة الجامعية للفرنكوفونية بدور الشريك والمشغّل.

عقد اللقاء، الذي تمحور حول ريادة الأعمال الاجتماعية وأهداف التنمية المستدامة ودعم الشباب، في بيروت، وجمع ممثّلين من الجامعات والحاضنات السبع ومنظّمات المجتمع المدني الـ21 التابعة لشبكة "سفير"، بما في ذلك أربع جامعات لبنانية (الجامعة الأنطونية، الجامعة الإسلامية في لبنان، الجامعة اللبنانية، جامعة القديس يوسف في بيروت)، بالإضافة إلى شركاء المشروع.

وخصّص اليوم لتبادل أفضل الممارسات بين جامعات "سفير" بشأن المسؤولية الاجتماعية لمؤسّسات التعليم العالي، استحداث مسارات تدريب حول ريادة الأعمال ذات الأثر الاجتماعي وأهداف التنمية المستدامة واحتضان المشاريع ذات الوقع الاجتماعي والثقافي والبيئي التي يحملها الطلاب.

وجمع اليوم الثاني ممثّلين عن الجامعات والحاضنات ومنظّمات المجتمع المدني المنضوية ضمن شبكة "سفير" في إطار ورش عمل جماعية تناولت المقاربات المختلفة التي تنتهجها الجامعات والحاضنات ومنظّمات المجتمع المدني في ما يتعلّق بدعم الشباب والمساهمة في بلوغ أهداف التنمية المستدامة. كما تم عرض ومناقشة دراسة حول الثقافة أعدّها خمسة باحثون من المنطقة في سياق مشروع "سفير".

في الختام، شكّل اليوم الثالث من هذه الفعالية الإقليمية فرصةً لكي تقوم جامعات مشروع "سفير" بزيارة مقرّ "بيريتك" والتعرف الى فريق العمل واستلهام الأفكار من البرامج والأنشطة الرامية إلى تطوير ريادة الأعمال لدى هذه الحاضنة المهمّة في المنطقة وهي في الأساس حاضنة جامعية أطلقتها جامعة القديس يوسف.

و"سفير" كناية عن برنامج طموح يمتدّ على 4 سنوات (2020- 2024) وتتجاوز قيمته 7 ملايين يورو يرمي إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة والاندماج الاقتصادي للشباب في تسعة بلدان من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (الجزائر، مصر، الأردن، لبنان، ليبيا، المغرب، فلسطين، سوريا وتونس). ويحظى المشروع بدعم الاتحاد الأوروبي وهو منفّذ من قبل مجموعة تضمّ ستة شركاء (المعهد الفرنسي، الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، CFI، شبكة المنظّمات العربية غير الحكومية للتنمية،Pitchworthy و Lab’ess)، وهو يرمي إلى إرساء بيئة مناسبة لمشاركة الشباب المدنية وإلى تعزيز تطوير المشاريع ذات الوقع الاجتماعي والثقافي والبيئي.

يقوم برنامج سفير على ثلاث ركائز: دعم أكثر من 1000 شابّ من حملة المشاريع، هيكلة وتطوير شبكة إقليمية من الجهات القيّمة على المواكبة (حاضنات، جامعات ومنظّمات من المجتمع المدني) واستحداث مساحات للحوار بين الشباب والسلطات العامّة.

 

الجامعة اللبنانية تشارك في أول لقاء موسع لمشروع "سفير" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

شاركت الجامعة اللبنانية مع كلّ من الجامعة الأنطونية والجامعة الإسلامية في لبنان وجامعة القديس يوسف في بيروت وجامعات من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وسبع حاضنات أعمال وعدد من منظّمات المجتمع المدني المستفيدة من مشروع "سفير" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أوّل لقاء إقليمي موسّع حول ريادة الأعمال الاجتماعية وأهداف التنمية المستدامة ودعم الشباب.

وعُقد لقاء مشروع "سفير" المموّل من الاتحاد الأوروبي والذي تشرف عليه الوكالة الجامعية للفرنكوفونية على مدى ثلاثة أيام بين 21 و23 أيلول 2022، وفق الآتي:

اليوم الأول:

عُقدت جلسات هذا اليوم في مركز (BDD) بحضور عميد كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال في الجامعة اللبنانية البروفسور سليم المقدسي.

وتناول النقاش كيفية التدريب حول ريادة الأعمال ذات الأثر الاجتماعي وأهداف التنمية المستدامة واحتضان المشاريع ذات الوقع الاجتماعي والثقافي والبيئي التي يحملها الطلاب، إضافة إلى حوارات التشبيك.

اليوم الثاني:

مثلت مدربة الأعمال ليندا عشقوتي مركز المهن والابتكار وريادة الأعمال في الجامعة اللبنانية (Centre MINE) في ورش العمل والحوارات حول تحقيق أهداف التنمية المستدامة والتحديات التي يواجهها الشباب في كافة البلدان.

واختتم اليوم الثاني بالتأكيد على أهمية توطيط العلاقات بين الأعضاء المشاركين في هذا اللقاء.

اليوم الثالث:

مثلت مدربة الأعمال ليندا عشقوتي مركز المهن والابتكار وريادة الأعمال في الجامعة اللبنانية (Centre MINE)، فيما دُعيت الجامعات المُشاركة إلى زيارة مقرّ (Berytech) باعتبارها الرائدة في مجال ريادة الأعمال في لبنان.

 

مواقف وانشطة

الرئيس عون عرض مع شريم لمستحقات الجامعة اللبنانية من عائدات الـ"PCR"

عرض  رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا، مع الوزيرة السابقة الدكتورة غادة شريم التي اوضحت انه "تم التباحث مع فخامة الرئيس في موضوع مستحقات الجامعة اللبنانية من عائدات الـPCR في مطار بيروت، بعد الغاء المادة 76 من الموازنة المتعلقة بها وتحويل الموضوع الى القضاء. علماً ان الملف عالق في القضاء منذ اشهر ونحن على ابواب عام جامعي جديد لا يزال متعثراً"، واعتبرت ان "هذه المستحقات حق للجامعة وباب خلاص لها".

 

الحلبي: اطمأنيت من تفسيرات بري بشأن استفادة العاملين في المدارس الرسمية والجامعة اللبنانية من الموازنة

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال القاضي عباس الحلبي وعرضا للاوضاع التربوية .

وقال الحلبي بعد اللقاء :"عرضت مع دولة الرئيس نبيه بري ما يسهل عودة التلاميذ الى الصفوف وافتتاح السنة الدراسية في المدارس الرسمية ابتداء من اول الاسبوع المقبل، سيما في ما خص قانون الموازنة الذي نص على عطاءات تتصل بالهيئة التعليمية في المدارس الرسمية والتعليم المهني وكذلك في الجامعة اللبنانية وقد اطمأنيت الى التفسيرات التي تلقيتها من دولة الرئيس بري في شأن استفادة جميع العاملين في المدارس الرسمية والجامعة اللبنانية من هذه العطاءات التي أقرها قانون الموازنة.

أضاف: "من جهة ثانية، تحدثت مع دولة الرئيس في مشاريع قوانين تنوي وزارة التربية ان تتقدم بها من المجلس النيابي الكريم لا سيما في ما يتصل لجهة رسوم الامتحانات ومخالفات الجامعات وتعديلات في قانون التعليم العالي كذلك في ما خص قانون الجامعة اللبنانية وتحويلها اجراء الاستثمارات وتمديد العمل بقانون التعليم المدمج في التعليم العالي".

وردا على سؤال عن شمول العاملين في التعليم المهني الاستفادة من العطاءات التي اقرت في قانون الموازنة أجاب الوزير الحلبي :" كل من يتقاضى مالا عموميا كما ورد في النص الذي تلي في الجلسة النيابية سوف يستفيد من هذه العطاءات". 

 

الرئيس بدران يلتقي نقيب تكنولوجيا التربية ربيع بعلبكي وأعضاء النقابة

استقبل رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور بسام بدران، في مكتبه بمبنى الإدارة المركزية – المتحف، نقيب تكنولوجيا التربية الأستاذ ربيع بعلبكي يرافقه وفد من أعضاء مجلس إدارة النقابة ضم نائب الرئيس إيلي صعب وأمينة السر ومستشارة شؤون العلاقات العامة نورا المرعبي ومستشار شؤون التعليم العالي الدكتور هشام خوري ومستشارة التحول الرقمي في التعليم كريستيل يعقوب، وبحضور مستشار رئيس الجامعة في مكتب العلاقات الخارجية الدكتور نديم منصوري.

وبحث الطرفان سبل تفعيل التعاون بين الجامعة اللبنانية والنقابة، وتم تكليف الدكتور منصوري بتمثيل الجامعة اللبنانية في مجلس أمناء النقابة.

وخلال اللقاء، شدد النقيب بعلبكي على ضرورة تشكيل مجلس أمناء أكاديمي يضم خمسة خبراء من كلية العلوم وكلية الهندسة وكلية التربية وكلية التكنولوجيا ومركز علوم اللغة والتواصل، مشيرًا إلى أهمية توقيع مذكرة تفاهم بين الطرفين لطرح جميع الأفكار والمبادرات العلمية والأكاديمية والابتكارية ومواكبة استراتيجية التحول الرقمي ضمن خطة عمل مشتركة.

من جهته، أبدى الرئيس بدران تجاوبه مع المقترحات المطروحة وشكر النقابة ومجلس إدارتها على المساعي التي تبذلها للربط بين التكنولوجيا والتربية وتطوير طرائق التعليم والابتكار في التعليم لتواكب متطلبات العصر بهدف تمكين أصحاب الاختصاص في مختلف ميادين سوق العمل المتخصصة.

واعتبر الرئيس بدران أن تكنولوجيا التربية باتت حاجة ملحة مع حلول التحول والحوكمة الرقمية في التعليم العالي، مما يزيد.من جودة مخرجات التعليم العالي بمعايير تحرص الجامعة الوطنية أن تكون في طليعتها في ظل التحديات الكبيرة التي تواجهها .

 

الوزير والوزارة ولجنة التربية

الحلبي: توافقت مع روابط الأساتذة ولجان المتعاقدين على دعوة الجميع إلى الإلتحاق بمدارسهم ومهنياتهم ابتداء من الإثنين المقبل

وطنية - استقبل وزير التربية والتعليم العالي الدكتور عباس الحلبي وفدا من "جمعية المبرات الخيرية"، ضم المدير العام للجمعية محمد باقر فضل الله ، ونائب رئيس جامعة العلوم والآداب اللبنانية USAL أحمد فضل الله ، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية ياسر فضل الله، ومدير "مجمع المبرات التربوي"، الشيخ فؤاد خريس، ومدير الشؤون الرعائية في جمعية المبرات إبراهيم علاء الدين، وتسلم الوزير من رئيس الجمعية مجموعة كتب عن فكر مؤسس المبرات العلامة الشيخ محمد حسين فضل الله.

ورحب الوزير بالوفد مذكرا بالعلاقة الوثيقة التي كانت تربطه بالعلامة المؤسس الراحل، معبرا عن تقديره الكبير للمؤسس وللجمعية والجامعة والمدارس التي تلعب دورا تربويا واجتماعيا مهما جدا في لبنان. ومهنئا القائمين على هذه المؤسسات على سلوكهم درب الجودة والتميز والعناية بأبناء المجتمع في هذه الظروف العصيبة.

واكد الوزير ان "المبرات مؤسسة عريقة ورسالية، ونحن لم نعمل في الوزارة إلا للتربية وهاجسنا إنقاذ التعليم بكل أنواعه ومستوياته، وعلى الرغم من كل الظروف فإننا نقوم راهنا بترميم مائة مدرسة ونسعى لترميم مائة مدرسة اخرى وتوفير الطاقة الشمسي، كما وأطلقنا ورشة المناهج التربوية".

فضل الله

فضل الله شكر للحلبي رعايته حفل تخريج الطلاب في الجامعة، مؤكدا ان حضوره يشكل دعما للجامعة ويعطي مؤسسات الجمعية المزيد من الدعم سيما وان مدارسها تضم نحو 23 ألف تلميذ وهي تعتمد الليرة اللبنانية وتمر بصعوبات كثيرة.

وطلب الوفد بتسريع قرار المباشرة بتدريس التمريض وتسريع البت بطلبات الجامعة لجهة الشهادات، واكد الوزير ان "اللجان الفنية تعمل بوتيرة غير مسبوقة وتجتمع مرتين أسبوعيا للبت بكل الطلبات المكتملة ورفعها إلى مجلس التعليم العالي وبالتالي فإن ذلك لن يتأخر ".

ومن ثم استقبل الوزير وفدا من الحزب التقدمي الإشتراكي ضم: النائب أكرم شهيب وامين السر العام ظافر ناصر وأنور ضو ، وتم البحث في مجمل الأوضاع التربوية وخصوصا المتعلقة بتوفير مقومات بدء العام الدراسي.

 الروابط ولجان المتعاقدين

وترأس الوزير الحلبي اجتماعا موسعا ضم رؤساء روابط أساتذة التعليم الثانوي الرسمي والتعليم الأساسي الرسمي والتعليم المهني والتقني الرسمي ولجان المتعاقدين والمستعان بهم من مختلف التسميات، في حضور المدير العام للتربية عماد الأشقر ورؤساء الوحدات الإدارية في الوزارة. وشارك في الإجتماع المنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان ممثل اليونيسف السيد إدواردو بيجبدير.

واستمع الوزير إلى مطالب المشاركين في الملاك والتعاقد والمستعان بهم والعاملين على صناديق المدارس وهواجسهم، وهي مطالب كلها معروفة. ووضعهم في اجواء إجتماعاتهم في نيويورك ومع المنظمات الدولية ووزراء التربية في العالم، مؤكدا أن الوزارة والوزير ملتزمان توفير التعليم الجيد لجميع الاولاد الموجودين على الأراضي اللبنانية من مواطنين ونازحين ولاجئين  تربويا.

وتحدث الحلبي إلى الإعلاميين فقال: "التقيت اليوم روابط الأساتذة ولجان المتعاقدين والمستعان بهم وعمال المكننة والهيئات الإدارية والتعليمية في المدارس المهنية، بغية التشاور في المصاعب التي تواجه العام الدراسي الجدي، وضرورة استكمال التسجيل والبدء بالدروس. وقد كان الرأي متفقا على هذا الإجراء ودعوة الجميع إلى الإلتحاق بمدارسهم ومهنياتهم ابتداء من يوم الإثنين المقبل، آملا بأن نعوض عن تلامذتنا ما فقدوه في السنوات السابقة . لأننا لا نحتمل هذه السنة حصول فاقد تعليمي يصيب طلابنا وينعكس سلبا على مستقبلهم وعلى مستواهم التعليمي، بخاصة وأن لبنان لم يعد يملك من مزايا كثيرة سوى التربية والتعليم. وعلى  هذا الأساس عرضنا امامهم أيضا لمجمل سلة العطاءات التي وفرتها الخزينة اللبنانية عبر إقرار موازنة العام 2022 والأمل في ان تتحسن الظروف في العام 2023 كما عرضنا نتيجة الإتصالات التي اجريناها في الولايات المتحدة الأميركية على هامش مؤتمر القمة التربوي العالمي الذي تم عقده في الأمم المتحدة وزيارتنا إلى قطر وسائر الإتصالات التي أجريناها مع الجهات المانحة في حضور ممثل اليونيسف السيد بريجبيدير الذي يشاركنا هذا الإجتماع . والمعروف ان اليونيسف هم شركاؤنا الإستراتيجيون في وزارة التربية والتعليم العالي وأن هناك الكثير من المشاريع المشتركة التي نجريها معهم ، وبالتالي هم داعم اساسي لعملية التربية والتعليم في لبنان . لقد كان الجو مفعما بالإيجابية إذ استمعت إلى المطالب فهناك لائحة من المطالب المحقة التي تقدم بها أفراد الهيئة التعليمية إن كان للمتعاقد في ما خص العقد الكامل وتعديل بدلات النقل او لأساتذة الملاك وما طلبوه في مؤتمرهم التربوي الاخير بمذكرة قدمتها إلى دولة رئيس مجلس الوزراء، وعلينا نحن ان نتابع تحقيق هذه المطالب، ونحن امام المعلمين وامام الهيئات الإدارية والتعليمية في المدرسة الرسمية في عملية تحصيل هذه المطالب".

 

الجامعة اللبنانية

رفع رسوم الضمان لطلاب الجامعة اللبنانية

أعلنت رئاسةالجامعة اللبنانية تعديل رسوم الضمان للطلاب لِتُصبِح ٦٠٠ ألف ليرة بدلاً مِن ٩٠ الف ليرة بناءً على مُذكرة صادرة عن للصندوق الوطني للضمان الإجتماعي.

وجاء في المذكرة التي حملت الرقم 7  الصادرة عن رئيس الجامعة اللبنانية بسام بدران، حول تعديل رسم تسجيل طلاب الجامعة اللبنانية في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي التالي:

بعد صدور المرسوم رقم 9129 تاريخ 12/5/2022 المتعلق بتعيين بدل غلاء المعيشة للمستخدمين والعمال الخاضعين لقانون العمل، وبناءً على المذكرة الإعلامية رقم 686 تاريخ 6/6/2022 الصادرة عن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي المتعلقة بتطبيق أحكام المرسوم المذكور أعلاه، والتي حددت بموجبه قيمة اشتراك الطلاب الجامعيين السنوية وعن كل مستفيد على عاتقه بقيمة /600.000/ ليرة لبنانية وذلك اعتباراً من العام الجامعي 2022/2023، لذلك، يطلب من جميع الوحدات والفروع الجامعية تعديل الاشتراكات لجميع الطلاب وفقاً لما ورد أعلاه.

 

تيمور جنبلاط استقبل وفدا من رابطة اللبنانية وكلف شهيب وناصر متابعة مطالب الوفد

وطنية - استقبل رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب تيمور جنبلاط وفدا من رابطة الأساتذة في الجامعة اللبنانية، ضم: رئيس الهيئة التنفيذية للرابطة الدكتور عامر حلواني، والدكتور سعيد حسين، والدكتور محمد العاكوم، والدكتور نجاد عبد الصمد، ورئيسة اللقاء التقدمي للأساتذة الجامعيين الدكتورة منى رسلان، والدكتورة ندى أبو علي، والدكتور ماهر الرافعي، بحضور عضو اللقاء النائب أكرم شهيب وأمين السر العام في الحزب التقدمي الإشتراكي ظافر ناصر.

وتم عرض مختلف المطالب التي يرفعها أساتذة الجامعة والسبل المتاحة لحماية العام الجامعي من الانهيار وكيفية تكريس حق الطلاب بالحصول على التعليم، وفي الوقت نفسه الحفاظ على حقوق الأساتذة ودور الجامعة اللبنانية ورسالتها.

وأكد النائب جنبلاط "إيلاء اللقاء الديمقراطي الأهمية القصوى لملفات الجامعة اللبنانية وقضاياها، والقناعة الراسخة لدى الحزب التقدمي الاشتراكي بأهمية الدور الكبير المناط بالجامعة، خصوصا في ظل الصعوبات القاسية على مستوى الحياة المعيشية والأوضاع الاقتصادية التي تكرس الحاجة إلى الجامعة الرسمية.

وكلف جنبلاط شهيب وناصر بمتابعة المطالب التي حملها الوفد.

 

الجامعة اللبنانية تقدم سلسلة ورش عمل تدريبية للعاملين في المنظمات غير الحكومية في لبنان ضمن برنامج (MORALE)

ضمن برنامج MORALE الممول من المفوضية الأوروبية ومشروع (ERASMUS+) وبالتعاون مع مركز المهن والابتكار وريادة الأعمال (Centre MINE)، قدمت الجامعة اللبنانية عبر عدد من أساتذة كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال خلال شهري آب وأيلول 2022 سلسلة دورات تدريبية إلكترونية (Lifelong Learning LLL courses) لدعم الموظفين والعاملين والمتطوعين في المنظمات غير الحكومية في لبنان.

وقدمت الدكتورة باسكال زكزك/مُحاضِرة في الجامعة اللبنانية وعدد من الجامعات الخاصة ورش عمل (20 ساعة) خُصّصت للحديث عن العلاقات العامة وأساليب التواصل وأهمية ذلك في تزويد مديري المنظمات غير الحكومية وموظفيها بالتقنيات اللازمة لتعلم وفهم أدوات الاتصال والتواصل.

من جهتها، قدمت الدكتورة سارة مخول/مُحاضِرة في الجامعة اللبنانية ورش عمل (20 ساعة) حول إدارة الموارد البشرية للمنظمات غير الحكومية وإعداد مديري المستقبل لفهم أساليب الإدارة والحاجة إلى مهارات استراتيجية لإدارة الموارد البشرية.

كما قدم الدكتور بطرس دغيم/مُحاضِر في الجامعة اللبنانية وعدد من الجامعات الخاصة ورش عمل (20 ساعة) حول إدارة مشاريع المنظمات غير الحكومية وكيفية تمكين موظفي تلك المنظمات لا سيما الذين يعملون على تخطيط وإدارة وتنفيذ المشاريع.

واختتمت التدريبات وورش العمل باختبارات خضع لها المتدربون الذين عبّروا عن إعجابهم بالمحتوى المُقدم من خلال استفتاء مشاركة تمت تعبئته من قبلهم.

 

 

الشباب

تعاون إقليميّ بين "لوياك – لبنان" و"منصّتي" لدعم صنّاع المحتوى العرب يتيح نشر إنتاجات سمعيّة وبصريّة

وطنية - وقّعت "لوياك – لبنان"، ضمن إطار دعم الطاقات الشبابيّة في التعبير عن هواجسها وتطلّعاتها عبر منصّة إقليميّة دوليّة، اتفاقيّة تعاون إقليميّة مع "منصّتي"، وهي منصّة واعدة لصنّاع المحتوى، في مجال الكتب الإلكترونيّة والتعليم الترفيهي والألعاب الافتراضية والأفلام والمسلسلات والبودكاست والفيديوهات، من حيث فرادتها وخدماتها التي توفّرها بطريقةٍ احترافيّةٍ متميّزة، تلامس اهتمامات الشباب العربي. 

وأوضحت لوياك في بيان، أن "الاتفاقيّة، التي تمّ توقيعها في مقرّ "منصّتي" في العاصمة اللبنانية، بيروت، تشمل إنتاج محتوى صوتي وبصري مشترك، موجّه للجمهور العربي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا". وكانت "منصّتي" انطلقت بمبادرة من رالف يونس وباميلا عثمان، "بهدف توفير مساحة تعبيريّة للشباب العرب". وتطمح "منصّتي"، المموّلة من الاتحاد الأوروبي، إلى "استهداف أربعين مليون مستخدِم خلال أربع سنوات، من خلال محتواها المبتكر. كما تسعى للانتشار والتوسّع في دول الخليج وشتّى أرجاء العالم العربي". 

إنجاز نوعيّ 

وفي تعقيبها على الاتفاقية، أشارت المديرة العامّة لـ"لوياك لبنان"، نادية أحمد، إلى أنّ "التعاون مع "منصّتي" إنجاز نوعيّ، يجسّد إيماننا العميق برسالتنا ومهمّتنا القائمة على دعم المواهب والشباب وخلق فرصٍ فريدة من نوعها، من أجل تميّزهم إقليميّاً ودوليّاً".

وقالت: "ستبادر "لوياك" من خلال "منصّتي" إلى نشر أعمال صنّاع المحتوى في كلّ من الأردن والكويت ولبنان واليمن، عبر منصّةٍ حديثةٍ تتيح لهم نشر إنتاجاتهم وعرضها بشكلٍ فاعلٍ مؤثّرٍ، كما ستشكّل مساحةً لإنتاجٍ صوتيّ وبصريّ متميّز ولابتكار إبداعاتٍ وإنتاجاتٍ ترفيهيّة. هذا، وسيتمّ إشراك الأطفال والشباب الذين سبق وخضعوا مع "لوياك" لتدريباتٍ متخصّصةٍ في مجال البرمجة". 

وفي سياقٍ متّصل، أوضحت ممثّلة "منصّتي"، باميلا عثمان، أنّ "مهمّة "منصّتي" تلتقي في رسالتها وغايتها مع مهمّة "لوياك". ونظرًا لما يحمله التعاون من قوّة وفعاليّة". وقالت: "قرّرنا توقيع اتفاقيّة وشراكة طويلة الأمد، لتمكين صنّاع المحتوى ودعم المواهب العربيّة الشابّة، وتوفير مساحة كافية لعرض أعمالهم المرئيّة والصوتيّة والأدبيّة عبر "منصّتي"، الموقع الوحيد على مستوى العالم الذي يفسح المجال أمام كلّ صانع محتوى عربي لنشر أعماله وأفكاره ورؤيته، بشكلِ حرّ". 

وأشارت إلى أنّ "منصّتي" تتيح وصول هذه الإنتاجات والأعمال إلى الجمهور المناسب، عبر اشتراكٍ شهريّ يسمح للمستخدِم بمشاهدة غير محدودة لأكبر محتوى عربيّ، من أفلام ومسلسلات وبودكاست وكتب صوتية وإلكترونيّة وألعاب".  

وأعلنت عثمان أنّه "تمّ أيضًا الاتفاق على عددٍ من الإنتاجات المرئية والصوتية المشتركة التي تعالج مشاكل الشباب العربي، وتندرج ضمن اهتماماتهم النفسيّة والاجتماعيّة والعمليّة، كما وتلقي الضوء على خياراتهم الشخصية وانتماءاتهم الوطنية في فضاء العالم العربي"، آملةً أن "تكون الاتفاقيّة خطوة أولى في مسار تحفيز وتمكين صنّاع المحتوى العرب وإيصال صوتهم الحرّ".

دقماق

من جهته، كشف علي دقماق، أحد خرّيجي برنامج "مخيم لوياك لصناعة الأفلام (Loyac Film Camp 2020)"، أنّ الاتفاقيّة ستسمح بعرض فيلمه "تمّوزي" عبر "منصّتي"، قائلًا: "إنّها فرصة كبيرة ومهمّة لا يمكن تفويتها، بحيث تتيح لكلّ شعوب العالم، لا سيّما العالم العربي، مشاهدة إنتاجاتنا المتميّزة، فنساهم بذلك في نقل صورة لبنان الإبداع والفن، عوض إظهار وجه الحرب والدمار". 

ولفت إلى أنّ "جائحة كورونا أعادت ترتيب نمط حياتنا، وعزّزت دور المنصّات والتطبيقات الإلكترونيّة، وهذا ما ساعدنا كصنّاع أفلام، عرب ولبنانيّين، وحفّزنا على الإنتاج والإبداع"، مشيدًا بـ"الدور الفاعل الذي تلعبه "لوياك"، حيث وثقتْ بقدراتنا وقدّمتْ لنا الدعم المتواصل، سيّما أنّ العيش في لبنان بحدّ ذاته معاناة يوميّة، مع ما يحمله من مصاعب وتحديّات، في ظلّ الوضع الاقتصادي والسياسي الصعب الذي يقتل أحلامنا ويحرمنا الفرص الملائمة". 

ورأى دقماق في اتفاقيّة التعاون "نافذة أمل للاندفاع نحو الإنجاز والإنتاج والتمسّك بتطلّعاتنا". وتابع: "لقد استخدمتُ السينما كأداةٍ نفسيّةٍ لتخطّي "تروما" (اضطراب ما بعد الصّدمة) حرب تموز/يوليو 2006. إذ أنّ فيلم "تمّوزي" الذي تولّيتُ كتابته وإخراجه وكذلك تنفيذ أعمال مونتاجه، يختزل قصّتي الشخصيّة خلال تلك الحرب، واختبائي في الملجأ ومحاولتي الهروب لاستعادة لعبتي المفضّلة، بغضّ النظر عن القصف والدمار، إذ كان كلّ همّي عيش طفولتي". 

الفيلم الذي استغرق أربعة أيامٍ من التصوير في بلدة الشهابية (جنوب لبنان)، حيث يقع منزل علي، كان واجه صعوباتٍ كثيرة، وفق قوله، "سواء لناحية اعتراض بعض الأطراف السياسيّة على التصوير، أو لناحية تداعيات انتشار جائحة كورونا، وصولًا إلى فاجعة انفجار مرفأ بيروت في الرابع من آب/أغسطس 2020، وتوقّف العمل بالفيلم. غير أنّني تمكّنت من إنجاز الفيلم وعرضه عام 2021، وهو بمثابة إنجاز عظيم يدعو إلى الفخر، خصوصًا بعد اختياره للمشاركة في 18 مهرجانًا عالميًّا، وفوزه بسبع جوائز خلال مهرجاناتٍ محليّةٍ وعالميّةٍ، كما الفوز بجائزة أفضل مونتاج". وأعرب علي عن طموحه كذلك لنشر كتاباته الكوميديّة عبر "منصّتي". 

 

التعليم الرسمي

زحمة مواطنين لتصديق إفادات أولادهم في المنطقة التربوية لجبل لبنان وبئر حسن

بوابة التربية: شهدت المنطقة التربوية لجبل لبنان في بعبدا، زحمة من قبل المواطنين، الذين حضروا لتصديق  الإفادات لأولادهم، في ظل فقدان الطوابع من جهة ومؤشر بإنتقال للطلاب من مدرسة الى أخرى ومن المتوقع ان يكون الى الرسمي.

وجراء فقدان الطوابع لزوم تصديق الإفادات، إضطر المواطنون لشرائها من المحال المجاورة، بضعفي سعرها الحقيقي.

كذلك، شهدت الوحدة التربوية الصغرى في بئر حسن التابعة لمنطقة جبل لبنان، حشوداً من المواطنين، إضطروا للوقوف صفوفاً طويلة، نظراً لعدم قدرة الموظفين على تسيير أمور المواطنين بالسرعة اللازمة، ومع ضيق الوقت وحاجة الناس للانتهاء من تصديق الإفادات، خصوصا مع بدء أعمال التسجيل في المدارس الرسمية، وقرب إنطلاق العام الدراسي.

 

متعاقدو الثانوي: نمد يد العون لوزير التربية لإنطلاقة عام دراسي أمن

بوابة التربية: أعلنت لجنة متعاقدي الثانوي مختلف التسميات، في بيان، مد يد العون لوزير التربية والتعليم العالي عباس الحلبي، لإنطلاقة عام دراسي أمن، بعد الإيجابية التي التي قدمها للمتعاقدين، وقالت:

نمد يد العون لمعالي وزير التربية لإنطلاقة عام دراسي آمن وسالم لنا ولطلابنا نهار الإثنين بتاريخ ٣ تشرين الأول 2022، وذلك بعد الإيجابية التي تلقيناها من معاليه وتأكيده على اعطائنا:

العقد الكامل.

بدل نقل.

حوافز فريش دولار غير مشروطة.

-أجر ساعة ١٨٠ الفًا.

-انتظام القبض الشهري.

على أمل أن تبقى المدرسة الوطنية منارة العلم والمعرفة.

 

لجنة متعاقدي الاساسي: ما قدمه وزير التربية هو جزء من  وعود وحقوق لا زالت مهدورة

وطنية- نفت اللجنة الفاعلة للاساتذة المتعاقدين في التعليم الرسمي الاساسي، في بيان اليوم، "ما يتم تداوله عن بدء العام الدراسي يوم الاثنين"، مؤكدة ان "ما قدمه وزير التربية هو جزء من  حقوق لا زالت  مهدورة وجزء من وعود وفتات يبل ريق اساتذة محرومين من  ابسط حقوقهم، وعليه فان موافقة روابط التعليم الرسمي ومن يدور في فلكها على ما قدمه وزير التربية باتفاق مسبق معه وبقرار حاسم سياسي ليسير العام الدراسي فوق اشلاء الاساتذة، هو قرار يمثلها واي بيانات تدعو لانطلاق العام الدراسي ينحصر بهؤلاء الاساتذة".

ودعت اللجنة الى "جمعيات عمومية داخل المناطق عبر مندوبيها لتصدر قرارها بالعودة او باعلان الاضراب".

 

أساتذة المُستعان بهم في ثانوية الهرمل الرسمية ناشدوا الأشقر لدفع مستحقاتهم

بوابة التربية: وجه أساتذة المُستعان بهم في ثانوية الهرمل الرسمية، رسالة الى مدير عام التربية عماد الأشقر، ناشدوا فيها العمل على قبض مستحقاتهم عن العام الماضي، وجاء في الرسالة:

نحن أساتذة المستعان بهم في ثانوية الهرمل الرسمية.

لم نقبض أي مستحقات عن  العام الماضي.

لذا نرجو من سعادتكم متابعة قضيتنا وخاصة إننا على أبواب الشتاء في منطقة لها مصاريفها الخاصة وخاصة التدفئة.

مختلف

الدروس "الخصوصيّة" بين الحاجة والواقع التربوي التجاري... حقائق ومسؤوليّات

ريان الينطاني ــ الديار ــ من يُدَرّس ابنك في المنزل؟ من يتابعه في »فروضه وتحضير دروسه»، ولدكم لم ينل المعدل وهو بحاجة لساعات دروس إضافية ولمن يتابعه ليتمكّنمن المادة، وبالتالي من النجاح.» أسئلة كثيرة يطالعك بها المسؤولون التربيون في المدارس لا سيما الخاصة، وهذا ما يطرح عدة ملاحظات ووقائع تتمثل بـ:

المنهج الدراسي والطرق التي يتبعها المعلمون في الصفوف: تختلف طرق التدريس من مدرسة إلى أخرى في القطاع الخاص لناحية» استخدام التكنولوجيا، وسائل الإيضاح السمعية البصرية، التحفيز الذهني، تدعيم الذكاء العاطفي والاجتماعي، تدعيم أصحاب الصعوبات التعليمية وذوي الاحتياجات الخاصة»، ويشكل هذا الاختلاف الذي يتفاوت في تطبيق ما سلف ذكره بالنسب وطرائق التطبيق وفاعليتها، أحد الاسباب التي قد تؤثر على عطاءات التلاميذ ومستواهم التعليمي، وبالتالي حاجتهم للدروس الخصوصية للتقوية والنجاح.

على المنهج التعليمي وطريقة إيصاله للتلاميذ أن تكون متنوعة لا جامدة، تعتمد فيها أكثر من مقاربة، لتحاكي المستويات المعرفية لدى الكل، ولتحقق تحفيز الاهتمام والتحليل لديهم، بحيث أن مجرد سرد الدرس بطريقة تلقينية جامدة يكون سببا أساس في غياب اندماج الطلاب، وعثرة أخرى أمام ذوي الصعوبات التعلمية.

إن التلقين الحاصل في غالبية المدارس ومظاهر الحشو والتكثيف، يدفع إلى عدم قدرة الطلاب على الدرس والتحضير دون مساعدة أستاذ خاص ليعيد ما تم شرحه، وليساعدهم على على الفهم والاكتساب

التقويم والتقييم التربوي من مرحلة إلى أخرى ومن صف إلى آخر: يرتكز التقييم في غالبية المدارس على العلامات، والامتحانات التي تجرى كل فصل أو حتى أسبوعيا. وفي حين قد تجد علامات قليلة تعطى على المشاركة أو انجاز الأبحاث، غير أن هذا الأمر يبقى خارج التأثير والاهتمام.

تهمل المدارس الحضور الذهني للتلميذ، قدرته على الابتكار، المنافسة، التحليل، التفاعل العاطفي والحسي ، الذكاء الاجتماعي... وهذا ما يجعل تقييمه من خلال علامات جامدة لامتحانات جامدة سببا من الأسباب التي تؤدي إلى تدني علامات البعض، وبالتالي توجيههم لأخذ دروس خصوصية.

أما فيما يتعلق بالتقويم، وهي مسألة في غاية الدقة فتختلف من مدرسة لأخرى. تعتمد بعض المدارس طريقة دعم التلاميذ في حصص الترفيه كالرياضة والموسيقى او الفرصة حتى، لإعطاء شرح إضافي في مادة معينة وأعمال إضافية عليها، وقد يتم اعتماد ارسال اعمال إضافية تعالج في المنزل وتعاد للتصحيح. مشكلة هذه الطريقة أنها تزيد من الضغط على الطالب وتحرمه مساحة يجدد فيها طاقته ليصبح الدرس والتقويم نوعا من القصاص. فيما تشكل الأعمال الإضافية حلا يجب مراقبته لجهة إعادة التصحيح والتنويع في طرح الأفكار والأسئلة، لئلا تصبح تلقينا دون جدوى

الصعوبات التعليمية لدى التلاميذ ومستواهم الاكاديمي: إن عملية دمج ذوي الصعوبات التعليمية وذوي الاحتياجات الخاصة في بعض المدارس هو امر دقيق جدا. فعملية الدمج بحاجة لتأهيل المناهج وتطويعها وإغنائها بكل الوسائل المتاحة التي تقربها الى فهم هذه الفئة من الطلاب، وتمكنهم بالتالي من النجاح في الامتحانات التي بدورها يجب أن تكون مدروسة ومنظمة بما تتطلبه كل حالة. وهذا لا يتوافر في غالبية المدارس، فيعاني ذوي الصعوبات التعلمية من صعوبات مضافة لا تمكنهم بالنجاح ،فيضطرون اللجوء إلى الدروس والمتابعة الخصوصية. علما أن المدارس التي تعنى بهذه الحالات دون دمجها قليلة جدا ومكلفة.

المستوى العلمي للاهل: هناك نسبة غير قليلة من الاهالي الغير قادرين على متابعة أو تدريس أبنائهم بعد الظهر وتنظيم درسهم للامتحانات وغيرها، وذلك لاسباب متعددة: كون الأهل غير متعلمين، وبالتالي لا يمكنهم المساعدة، مرور سنوات طويلة على تخرج الأهل من مدارسهم وجامعاتهم وعدم القدرة على تذكر المواد، العمل بدوام طويل لكل من الام والأب، وبالتالي عدم القدرة على متابعة الابناء حتى ساعات متأخرة، عدم قبول الابناء لمتابعة ذويهم والعناد الذي قد يرافق عملية التدريس والمتابعة.

سلبيات وإيجابيات

المعاهد : تشكل معاهد التدريس إحدى الحلول التي يلجأ اليها الاهل في كل يوم بعد المدرسة، ولهذه المعاهد سلبيات وإيجابيات. من إيجابياتها أنها أقل كلفة من تخصيص أستاذ خاص، وتغطي كافة المواد فيعمد الأهل إلى اختيارها.

أما سلبياتها فكثيرة:

إنتقال التلاميذ من صف إلى صف، وهذا ما لا يعطي الطالب فرصة الحصول على اهتمام وتوجيه خاص

تغيّر الاساتذة في بعض الاحيان وعدم الاعتماد على أستاذ واحد.

ضياع الوقت بين أعداد التلاميذ، وبالتالي إنهاك الطالب وضياع وقته انتظارا.

عدم كفاءة المعلمين في المعاهد الخصوضية في كثير من الأحيان، وعدم وجود أساتذة متخصصون في المواد التي تعطى.

تنوع المدارس التي يأتي منها الطلاب إلى المعاهد، وبالتالي تنوع الدروس والمستويات.

المعلمون المتخصصون وطلاب الجامعات: قد يلجا الأهل إلى المعلمين المتخصصين لإعطاء أبنائهم ساعات أضافية، ولهذه الطريقة ميزاتها وسيئاتها وهي بالاجمال:

إرتفاع اجر الساعة التي يتقاضاها الأستاذ المتخصص، وبالتالي عدم تمكن الكل من ذلك.

لجوء بعض الاساتذة إلى تدريس أكثر من تلميذ من أكثر من صف أحيانا في نفس الوقت.

قلة الساعات التي يمكن أن يعطيها الاساتذة المتخصصون والتي قد لا تكون كافية وذلك لارتفاع أجر الساعة.

الحاجة أحيانا إلى تخصيص أكثر من استاذ بحال متابعة اكثرمن مادة.

المدرسون من طلبة الحامعات: يلجأ بعض الأهل إلى الطلبة الجامعيين لتدريس أبنائهم،لاسيما في الصفوف الابتدائية. لهذه الطريقة إيجابيات وهي: أجر معقول، وتدريس كامل المواد.غير أن قلة الخبرة في أساليب التدريس، تجعل النتيجة غير مضمونة لناحية تطور التلميذ ونجاحه في أحيان كثيرة.

تجارة

الواقع تجاري أكثر منه تربوي: إن اعتماد القطاع الخاص على الطلب من الأهل اللجوء إلى التعليم الخصوصي دون الإقدام على خطوة حل في هذا المجال، يضع الكثير من علامات الاستفهام على هذه المدارس لكونها لا تقوم بعملها التربوي شاملا. فما فائدة أن يتسجل تلميذ في التعليم الخاص ، ثم يحتاج لمتابعة خاصة. على هذا الموضوع أن يخضع للكثير من المعايير والمحاولات والتقديمات التي تقوم بها المدارس لدعم التلاميذ قبل اللجوء إلى التعليم الخصوصي. ويجد غالبية المعلمين وخاصة في هذا الواقع الصعب فرصة من خلال الدروس الاضافية لزيادة مدخولهم وانتاجيتهم. طبعا هذا الموضوع قد.يكون ضرورة في كثير من الأحيان، ولكن هل من رقابة ؟

الواقع التربوي الصحي للتلاميذ: يضيء هذا الموضوع على الجانب الصحي في العملية التربوية، فإذا أخذنا على سبيل المثال يوم دراسي لطالب في الصف الثامن بين المدرسة ومعهد للدروس الخصوصية نجد ما يلي: يبدأ اليوم الدراسي حوالي الساعة السابعة والنصف، يحضر التلميذ الحصص المدرسية في المواد كافة، ينتهي يومه المدرسي حوالي الساعة الثانية، يحصل خلاله على فرصة قصيرة قد تصل إلى الثلاثين دقيقة. يغادر بعدها التلميذ إلى منزله،غذاء سريع ثم ينطلق إلى المعهد الذي يمضي فيه ساعات لا تقل عن ثلاثة وقد تزيد.

يعود الطالب إلى بيته مرهقا وقد لا يكون أنهى دروسه ، إذ من الممكن أن يبقى لديه بعض المعلومات لحفظها ... يأكل وينام مرهقا ليعود ويستيقظ باكرا ليمضي يوما شبيها بالذي سبق وهكذا دواليك.

هذا بالطبع أمر غير مقبول، وتعاني منه شريحة غير قليلة من الطلاب. فهذا الضغط يحوّل الطالب ألى شخص مكتئب، لا مبالي، غير قادر على الاستمرار ، فاقدا للتركيز، معانيا من ضغوطات عديدة. وهذا يفقده الشغف للمتابعة، ويجعله شخصا متعبا غير منتج .

وعي الاهل: تلاقي في هذا المضمار أنواعا مختلفة من الأهل، وتعاطيا مختلفا. فقد تجد من يلجأون لتخصيص أستاذ خاص، أو معهد دون التأكد من مهارة الأستاذ او المعهد، واعتماد ذلك ورقة يضغطون بها على إدارات المدارس» بأننا قمنا بواجباتنا وما الأكثر لننجزه» فلن نقبل الرسوب نتيجة». وتجد بعض الأهل الذين يلقون كل الحمل على المدرسة دون المحاولة لمتابعة التلميذ ولو لناحية الوقت المنتج الذي يصرفه في الدرس.

وكلا النوعين يفتقدان إلى المقاربة الصحيحة التي تضع ابنهم، تحصيله المدرسي، كفاءته، ونجاحه في المقام الأول. فيعتمدون طرق التحايل واللوم دون تحقيق تقدم لدى أبنائهم.

الإدارة التربوية السليمة

كل ما سبق ذكره يضع الواقع التربوي أمام حل واحد، وهو وجود الإدارة التربوية السليمة التي تجترح الحلول بطريقة تربوية مسؤولة يكون الهم الاول فيها بناء الغد بتلاميذ اليوم عن طريق تمكينهم من المهارات والكفايات اللازمة، والمناهج المتطورة، وتقييمهم وتقويمهم بطريقة عادلة وصحيحة.

وبالتزامن مع الادارة التربوية الصحيحة، يجب أن يكون هناك تواصل إيجابي مع الأهل، ووعي لدى أولياء الأمور بالتكافل والتضامن للعمل بتعاون تام مع المدرسة لتمكين الطالب من النجاح من جهة، والاستمتاع بالعملية التربوية من جهة أخرى. العملية التربوية استثمار في جيل اليوم، لبناء شكل الغد.

 

 

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:26
الشروق
6:38
الظهر
12:25
العصر
15:41
المغرب
18:28
العشاء
19:19