X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 9-3-2019

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

التعبئة التربوية في حزب الله أكدت في عيد المعلم أنها ستبقى منحازة وناصرة لقضاياه

وطنية - هنأت التعبئة التربوية في "حزب الله" في بيان، المعلمين بعيدهم"، وقالت: "نحن نمر بمرحلة فيها الكثير من التحديات على المستويين الوطني والمجتمعي، وهي تحديات تستهدفنا في قيمنا ومجتمعنا وصيغتنا التي تسالمنا عليها، ويتوسل عدونا لذلك مختلف انواع الضغوط لتحقيق مآربه واهدافه".
أضافت: "نجح اللبنانيون في تجاوز الكثير من التحديات، فهزموا العدوين الاسرائيلي والتكفيري، واذا كان لذلك من فضل فللمعلمين من ذلك النصيب الكبير، فهم الذين ندبوا انفسهم للمواجهة حيث طلبهم الواجب. ولذلك، نرى منهم الشهيد والجريح، دفاعا عن الوطن والمربي الذي يخرج الاجيال فيعمر الوطن ويتألق على كل المستويات".
وتابعت: "لقد تحقق لشريحة منكم خلال الفترة القريبة الماضية انجاز اقرار الدرجات الست، سواء في اقرار المرسوم في مجلس الوزراء او اقرار القانون المعجل في مجلس النواب، وهو انجاز تحقق بفضل جهود مشكورة عمل لها وسعى من اختار التصدي لقضايا شعبه النبيلة والمحقة والعادلة".
وجددت "التهاني للمعلمين، جميع المعلمين في عيدهم"، مؤكدة لكم أنها "ستبقى كما عودتكم من موقعها المنحاز والناصر لقضاياكم المحقة والعادلة، وهي لن تألو جهدا في سبيل ذلك، وترجو المولى العلي القدير أن يعيده عليكم وعلى عوائلكم وقد زالت كل همومكم والتحديات التي تواجهكم، وأنتم على عهدكم بأن تواصلوا القيام بدوركم، كامل دوركم، مهما عظمت الصعوبات والتحديات". 
 
تجمع المعلمين هنأ المعلمين في عيدهم وثمن دورهم في تربية الأجيال وصناعة الإنسان

وطنية - هنأ تجمع المعلمين في لبنان المعلم في عيده، واشار في بيان، الى ان "هذا المعلم أنار الدرب لأجيالنا فرسم لهم معالم مستقبلهم وغدا شريكا في التربية على الانتصارات والإنجازات الوطنية وتطوير المجتمع وتحصين مناعته ووحدته". 
وتابع: "في يوم الوفاء للمعلمين والعرفان بجليل ما قدموه نثمن عالياً جهودهم القيمة وعطاءاتهم السامية في تربية الأجيال وصناعة الإنسان وتعليمه الخير، وندعو إلى معالجة عادلة لقضاياهم في كافة قطاعات التعليم الرسمي والخاص، وعلى مختلف تسمياتهم، ملاك ومتعاقدين ومتدربين وفائض ومستعان بهم، لتحقيق الاستقرار الوظيفي والمعيشي تعزيزاً لدورهم الرسالي والوطني، ولتتوحد جهودهم لمواجهة أي خطر مباشر على البناء التربوي للأجيال الصاعدة أو الاعتداء على السيادة التربوية اللبنانية، وسنكون كتجمع للمعلمين إلى جانبكم مع روابطكم ونقابتكم ولجانكم في كافة قضاياكم المحقة والعادلة". 
وختم: "كما لا بد في هذه المناسبة الوطنية من التأكيد على ضرورة النهوض التربوي بدءاً من إعادة النظر بالمناهج التربوية وتطويرها، وإلغاء بدعة التعاقد وزيادة عديد المدارس الرسمية المهنية والأكاديمية والنهوض بها. فالتربية في لبنان تحتاج الى تشريعات ومراسيم وقرارات جريئة تؤدي الى إحداث نقلة نوعية في الإنماء التربوي، وهذا ما يحتاج الى تظافر الجهود لتحقيق تلك الغايات المنشودة". 

عصابة تزوير شهادات رسمية وجامعية وأختام عائدة لوزارات

بوابة التربية ــ صـدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العـلاقات العـامة البلاغ التالي:
توافرت معلومات لدى مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال في وحدة الشرطة القضائية، حول قيام أشخاص بتزوير شهادات جامعية ورسمية وأختام عائدة لوزارات، منها وزارتي التربية والتعليم العالي، والخارجية والمغتربين.
نتيجةً للتحريات والاستقصاءات، ومن خلال عمليات الرصد والمتابعة، تمكن عناصر المكتب المذكور من توقيف أفراد العصابة بتواريخ مختلفة في عدد من مناطق محافظة الشمال، وهم كل من:
_ و. ك. (مواليد عام 1966، لبناني)
_ ش. غ. (مواليد عام 1973، لبناني)
_أ. غ. (مواليد عام 1991، فلسطيني)
_ م. س. (مواليد عام 1994، سوري)
بالتحقيق معهم، اعترفوا بتأليفهم عصابة تزوير بالإشتراك مع: _ م. و. (أوقف سابقاً). كما اعترفوا بقيامهم بعمليات تزوير شهادات رسمية وجامعية وأختام، مقابل مبالغ مالية تتراوح ما بين الـ /300/ دولار أميركي والـ /5000/ دولار أميركي.
لذلك، وبناءً على إشارة النائب العام المالي، تُعمّم المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، صورة للموقوفين المذكورين أعلاه، وتطلب من المواطنين الذين وقعوا ضحية أعمالهم وتعرفوا إليهم، الحضور إلى مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال في وحدة الشرطة القضائية، الكائن في محلة بوليفار كميل شمعون / ثكنة العقيد جوزف ضاهر، أو الإتصال على أحد الرقمين: 290881/01 أو 293683/01، تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ايوب كلف سليم إيليا المقدسي بمهام عمادة كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال

وطنية - كلف رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور فؤاد أيوب الدكتور سليم المقدسي بمهام عمادة كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال
والمقدسي أستاذ في ملاك كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال، حائز دبلوم "الأهلية في إدارة الأبحاث" (HDR) بعد نيله شهادة الدكتوراه في علوم الإدارة من جامعة جان مولان (ليون - 3) في فرنسا، إضافة إلى كونه عضواً في اللجنة الفنية المتخصصة في مديرية التعليم العالي وزارة التربية والتعليم العالي في لبنان، فإن البروفسور المقدسي باحث له العديد من المنشورات العلمية، كما أنه عضو هيئات التحرير في عدد من المجلات العلمية الدولية.
ويتولى المقدسي حاليا منصب مدير صندوق تعاضد أفراد الهيئة التعليمية في الجامعة اللبنانية، وهو عضو مجلس إدارة المكتبة الوطنية في لبنان، كما أنه عضو في لجنة ادارة البحث العلمي في المعهد العالي للدكتوراه في الحقوق والعلوم السياسية والإدارية والاقتصادية في الجامعة اللبنانية. 

احتفال تكريمي للمعلمين المتقاعدين في النبطية

وطنية - أقام تجمع المعلمين في لبنان، حفلا تكريميا للمعلمين المتقاعدين لمناسبة عيد المعلم في ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية، في حضور علي قانصو ممثلا النائب محمد رعد، محمد قانصو ممثلا النائب هاني قبيسي، عضو المجلس السياسي في "حزب الله" حسن حدرج، مدير ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية الدكتور عباس شميساني، ممثلة المنطقة التربوية في النبطية ريما نحلة، مسؤول التعبئة التربوية في "حزب الله" في الجنوب صفا صفا، رئيس تجمع أبناء يحمر عدنان داود، مدراء ثانويات ومعلمين مكرمين وفاعليات.
بداية، ألقى عضو تجمع المعلمين في لبنان المربي حسن كركي كلمة حيا فيها "المعلمين المقاومين في الجنوب من علموا حروف العزة والاباء وصنع الانتصارات على العدو الاسرائيلي"، 
وقال نائب رئيس التجمع ربيع نور الدين: "مع انطلاقة العمل الحكومي نؤكد ضرورة معالجة العديد من المشاكل التي لا تحتمل التأخير ومنها إيفاء الزملاء الجدد في التعليم الثانوي حقوقهم في الدرجات الست حفاظا على العام الدراسي".
وأكد حدرج أن "الوظيفة الاولى للمعلم هي بناء الشخصية القوية للطالب والوظيفة الثانية تنمية المهارات الاجتماعية والوظيفة الثالثة اكتشاف المواهب وتنميتها، وهناك وظيفة مسؤولة عنها الدولة وهي بناء أساتذة أكفاء ويتمتعون بحس المسؤولية تجاه بناء المجتمع، وتوفير مستلزمات العيش الكريم واللائق مع توفير الاكتفاء الذاتي للمعلمين حتى يكونوا قادرين على القيام بهذا الواجب وبهذه المسؤولية ما من شأنه أن يؤدي الى تحقيق الاستقرار والاطمئنان الى مستقبل بلدنا ومستقبل أجيالنا،
وفي الختام، وزع حدرج وشميساني وصفا وممثلا رعد وقبيسي الدروع على المعلمين المتقاعدين.

وفود من حزب الله زارت مدارس حارة صيدا والغازية مهنئة بعيد المعلم

وطنية - زار وفد من "حزب الله" ضم مسؤول شعبة حارة صيدا حسين صالح، والمسؤول التربوي هيثم الزين يرافقه وفد من الهيئات النسائية، إدارة متوسطة حارة صيدا الرسمية، والتقى مديرتها ندى المقداد، وعددا من أفراد الهيئة التعليمية، مقدما التهنئة بعيد المعلم كما قام الوفد بتوزيع الورود والحلوى 
وزار الوفد ثانوية حارة صيدا الرسمية، والتقى مديرتها فريحة الزين والأساتذة واختتم جولته بزيارة مدرسة الكيان ومديرها أسد همدر 
كما زار وفد من التعبئة التربوية في بلدة الغازية، مدارس البلدة، متوسطة الغازية الرسمية المختلطة، المستقبل، وثانويات المهدي الغازية الرسمية، والسفير، والتقى مديريها في حضور الطلاب والأساتذة وقدم دروعا تقديرية لإداراتها. 


معلمون يطفئون شمعة عيدهم في الشارع:
ناتالي اقليموس ـ الجمهورية:

 


متعاقدو الثانوي والاساسي الرسمي اعتصموا مطالبين بالتثبيت وتأمين الضمان وبدل النقل

وطنية - نفذ حراك المتعاقدين الثانويين والاساتذة المتعاقدون في التعليم الاساسي الرسمي اعتصاما، قبل ظهر اليوم أمام وزارة التربية - الاونيسكو، برعاية الاتحاد العمالي العام وحضور رئيسه الدكتور بشارة الاسمر، وذلك تحت شعار "عيد المعلم يعود والحقوق مسلوبة".
حمل المشاركون لافتات تضمنت مطالبهم، ومنها "حقنا في التثبيت"، "حقنا في الضمان الاجتماعي"، "حقنا في بدل النقل"، "يا نواب الامة انصفوا من أنصفته الشرائع وغنت لعظمته الحناجر"، "يا فخامة الرئيس يا بي الكل عنك مش رح منحل"، "ثورة مستمرة حتى استرجاع الحقوق المسلوبة"، "يا دولتنا الكريمة ببالك خلينا وفي الشارع لا ترمينا".
منصور
والقى رئيس حراك المتعاقدين الثانويين حمزة منصور كلمة قال فيها: "ان من يناضل ويتصدى للدفاع عن حقوق المضطهدين، عليه ان يدفع فاتورة هذا الخيار سواء بمواجهة السلطة والتي هي الخصم الاول لانها مصدر تشريع الحقوق، او المجتمع او الاعلام الذي يحملك مسؤوليات اكبر من حجم نضالك، متناسيا ان البلد ينخره سوس الفساد المتسلح بالرعاية الطائفية عند (غب الطلب)".
اضاف: "ناضلنا وحققنا الكثير من الانجازات، من رفع أجر الساعة الى احتساب ساعة المراقبة المدرسية ساعة فعلية بدل نصف ساعة، الى المشاركة في المراقبة في الامتحانات المدرسية الى احتساب ساعات عيد المعلم، هذا هو الجانب الخير المليء بالخير الذي يجب علينا رؤيته، وبقدرات ثلة صغيرة من المناضلين".
وتابع: "ناضلنا من اجل حق التثبيت، بعد ان دخلنا التعاقد بطلب رسمي من مؤسسات السلطة، وكان دخولنا سببا في وقف نزيف انهيار التعليم الرسمي، وما ذلك الا لامتلاكنا الكفاءة والشهادة العلمية، وهنا يكمن تقصير السلطة أولا في عدم السعي الى تثبيتنا، وثانيا في تركها لنا نتخبط بالمآسي والمظالم التي لحقت بنا جراء اهمالها لنا كما أهملت المواطن بكافة حقوقه المقدسة من ماء وكهرباء وتوظيف وصناعة وزراعة وطرقات ومدارس ومناهج دراسية حديثة".
وقال: "هوذا عيد المعلم يطل علينا هذا العام وكعادته خجولا لطيفا ونراه، معتذرا من كل المعلمين المتعاقدين لتقاعس هذه السلطة وتآمرها في مسلمة اعطاء الحقوق".
وتوجه الى وزير التربية اكرم شهيب والى لجنة التربية النيابية والى اركان السلطة قاطبة، داعيا اياهم الى "تحمل مسؤولياتهم الوطنية تجاه هذه الثلة المناضلة المضحية، ونخص وزير التربية الذي نرى فيه بصيص نور وأمل لما يحمله من رؤية شجاعة وصادقة ووطنية مميزة تدفعه الى التعاطي الخير مع قضيتنا الوطنية بامتياز".
وقال: "ان ما نراه اليوم من توجه السلطة في تصريحاتها تضمنت البيان الوزاري وغيره والتي تتعهد فيها بوقف التوظيف تلبية لتوصيات مؤتمر "سيدر"، يدفعنا الى ان نكون عمليين، واضعين امامها سلة حقوق سنسعى الى تكثيف النضال لتحقيقها، من بينها:
1.    الطلب من لجنة التربية البدء الجدي بدراسة حلول لتثبيت المتعاقدين يبدأ بالذين تجاوزوا السن وينتهي بالجميع ضمن آلية يتم الاتفاق عليها بين الجميع، ولحين حصول التثبيت سنناضل لتحقيق الاتي:
2.    سنطلب من معالي وزير التربية (براءة طلب) العمل على زيادة ساعات تعويض المتعاقد الذي يؤيد ان يترك التعاقد ليصبح 20 ساعة عن كل 100 ساعة مع الغاء ضريبة 15%.
3.    العمل الجدي لتأمين الضمان الصحي لكافة المتعاقدين.
4.    تثبيت وحفظ عقود وساعات جميع المتعاقدين وعدم المساس لها وذلك بقرار وكتاب رسمي يصدر عن معالي وزير التربية.
5.    العمل على ان تكون بداية العام الدراسي في الاسبوع الاول من شهر ايلول لتجنب كوارث العواصف ولتجنب تقصير الوزارات في تعبيد الشوارع وتجهيز المدارس.
6.     قبض المستحقات شهريا، مع الانتباه لعدم زيادة الضريبة عليها، ومع تذكير معالي الوزير بالعمل على احتساب ساعات المتعاقدين التي استنزفت بالعطل القسرية لهذا العام الدراسي. 
سعد
وتلا رئيس لجنة المتعاقدين في التعليم الاساسي الرسمي حسين سعد بيانا أكد فيه "أن التعاقد بكل مسمياته في قطاع التربية هو التعاقد المنتج والمثمر... جميعهم من حملة الاجازات الجامعية وأغلبهم يتابع تحصيله الدراسات العليا أملا في خدمة وطنهم ومجتمعهم. على عكس ما يجري في باقي القطاعات، والذي أوجد الوزراء بدعة التعاقد فيها ومعظمهم من المحسوبين عليهم تارة بحجة مستشارين أو فريق عمل إداري، وبعضهم لا يحمل حتى شهادة ثانوية... ما تراكم أزمة التعاقد وجعلها من الأزمات المستعصية".
اضاف: "نطالب لجنة التربية النيابية مجتمعة بكافة أطيافها السياسية والتربوية، بالإهتمام المركز على قضايا المتعاقدين في التعليم الاساسي، سيما وأن عددهم التقديري 15000 الف متعاقد عبر حدود هذا الوطن، وأن أي قرار تعسفي يؤخذ في حقهم، هو قرار يؤدي إلى كارثة إجتماعية إقتصادية وطنية بإمتياز، ستشرد الآف العائلات التي تعتاش وتعايشت مع مهنة التعليم (المسماة تعاقد)، منذ عشرات السنين. وبات التعاقد مصدرهم الوحيد للعيش". 
وطالب سعد بما يلي:
1.    التثبيت مع مراعاة المتعاقدين الذين تخطوا السن القانوني للدخول الى ملاك وزارة التربية، عبر إقامة دورات تدريبية محصورة بالمتعاقدين في التعليم الرسمي الاساسي، عبر فتح دور المعلمين في كل محافظات لبنان وأقضيته، وقد حصل هذا الامر في سابقتين سنة 1987 و 1996.
2.    ضم المتعاقدين الى الضمان الاجتماعي إسوة ومساواة بمختلف المتعاقدين في قطاعات الدولة اللبنانية.
3.    إحتساب ساعات الدورات التدريبية التي يجريها المتعاقد في دار المعلمين مع بدل نقل.
4.    توقيع عقود المستعان بهم في الدوام الصباحي".
وختم مؤكدا اننا "حاجة أساسية وملحة لإدخالنا الى ملاك التعليم في وزراة التربية، ولن نقبل لا بمباراة مفتوحة التي هي مجزرة بحقنا، ولا بمباراة محصورة تأخذ البعض منا وترمي البعض الاخر خارجا".
الاسمر
ووجه رئيس الاتحاد العمالي العام تحية للمعلم بعيده، وخص بالتحية المتعاقدون في التعليم الثانوي والاساسي والمهني والتقني. 
كما وجه التهنئة الى الاساتذة المتمرنين لانصافهم في مجلسي النواب والوزراء عبر اعطائهم الدرجات، داعيا الى انصاف المتعاقدين في الثانوي والاساسي باعطائهم حقهم في الضمان وبدل النقل والتثبيت لمن قطعوا عمر 44 عاما".
 
اجتماع في كلية الاداب 4 بحث في مشكلة اجتياز الاوتستراد المؤدي الى الكلية

وطنية - عقد اجتماع في مبنى كلية الآداب والعلوم الانسانية في الجامعة اللبنانية - الفرع الرابع، بدعوة من مديرته الدكتورة ميريام يارد رياشي، ضم النواب: ميشال ضاهر، سليم عون، سيزار نعيم المعلوف، عاصم عراجي، أنور جمعة، إيهاب حماده وجورج عقيص ممثلا بطوني القاصوف، بحضور اساتذة الجامعة ومدراء الاقسام واعلاميين، وتم البحث في الكارثة الانسانية التي يواجهها الطلاب يوميا معرضين حياتهم للخطر عند اجتياز الاوتستراد للوصول الى الكلية، خاصة مع الارتفاع الملحوظ لأرقام حوادث السير والصدم على الاوتستراد المذكور، بحسب إحصائيات الصليب الاحمر اللبناني.
كما بحث المجتمعون في مطلب تنفيذ جسر المشاة الذي بات حاجة ملحة للكلية والطلاب.
وأجمع الحاضرون على دراسة الآلية والخطوات لتنفيذ هذا المشروع، واتفقوا على التواصل مع مجلس الانماء والاعمار في هذا الشأن والضغط لتنفيذ المطلب وانشاء الجسر بمواصفات عالية، مقترحين ان يتضمن مصعدا للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة. 

متعاقدو المهني شمالا: لتحقيق المطالب وإجراء مباراة محصورة لتثبيتنا

وطنية - عقدت لجنة الأساتذة المتعاقدين في التعليم المهني في الشمال اجتماعا، في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي، لمناسبة عيد المعلم، بحثت خلاله في المطالب والحقوق المالية.
بعد الاجتماع، قال عضو اللجنة عبد الفتاح سعيد العتر:"في هذا العيد، نطالب بي الكل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والرئيسين بري والحريري ووزير التربية أكرم شهيب والمديرة العامة الدكتورة سلام يونس، وكل من له صلة بقطاع التعليم المهني والتقني العمل على إجراء مباراة محصورة لتثبيتنا كأساتذة في ملاك مديرية التعليم المهني والتقني، والعمل على تحقيق مطالب هذا المعلم الذي يفني عمره متعاقدا ويبذل كل ما بوسعه لتخريج جيل يطور ويعمل في هذا القطاع الذي هو لب الاقتصاد في نمو الاوطان".
وختم:"نتمنى أن يأتي العيد المقبل وقد تحققت مطالبنا، ونسأل الله، أن يحمي بلدنا الحبيب لبنان ويبقى زاهرا ومستقرا على مر العصور والأمان، وكل عام وانتم بألف خير زملائي وزميلاتي". 

صدور نشرة المركز التربوي للبحوث والإنماء عن شهر شباط 2019

وطنية - أصدر المركز التربوي للبحوث والإنماء نشرته الشهرية عن شهر شباط بنسختها الإلكترونية، وتتضمن أخبارا عن أنشطة المركز وورش العمل التربوية وأبرز اللقاءات التي تندرج في إطار ورشة تطوير المناهج وعصرنتها، إضافة إلى محطات وطنية وثقافية.
ويمكن الإطلاع على هذه النشرة عبر الدخول إلى الموقع الإلكتروني للمركز التربوي: www.crdp.org
 
لجنة التربية تستكمل الثلاثاء تسوية اوضاع الطلاب الذين باشروا الدراسة قبل نيلهم الثانوية العامة
وطنية - تعقد لجنة التربية والتعليم العالي والثقافة برئاسة النائبة بهية الحريري جلسة عند الساعة التاسعة والنصف، من قبل ظهر يوم الثلاثاء الواقع فيه 12/3/2019، وذلك لاستكمال درس اقتراح القانون الرامي الى تسوية اوضاع الطلاب اللبنانيين الذين باشروا دراستهم الجامعية قبل حيازتهم شهادة الثانوية العامة. 
 
معلمو التعليم الأساسي في عيد المعلم: لن نتراجع عن مطالبنا

وطنية - تقدمت الهيئة الإدارية لرابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان من جميع المعلمين في كافة القطاعات الرسمية والخاصة بالتهنئة لمناسبة عيد المعلم، متمنية لهم "دوام الصحة والعطاء". وقالت في بيان اليوم: "نشد على أيادي الزملاء في التعليم الأساسي وندعوهم لليقظة والإستعداد من أجل حماية حقوقهم المكتسبة. 
وأعلنت بأن عيد المعلم يشكل مناسبة للتأكيد على الثوابت والأولويات التالية:
"النهوض بالمدرسة الرسمية كضرورة تربوية وطنية ونعتبر أن الإساءة لها أو التقليل من شأنها من أي جهة أتت مسألة مضرة بكل البناء التربوي الذي نراه وحدة متكاملة بكل مراحله، ومن الواجب اليوم على الجميع مساعدة هذه المدرسة على النهوض مجددا بدل رمي السهام بإتجاهها بقصد أو بدون قصد.
التأكيد أنه لا قيام للتعليم والتربية ولا نهوض للمدرسة الرسمية بدون معلم كفؤ مطمئن إلى غده إجتماعيا ووظيفيا، معلم يحظى بالكرامة المعنوية والمادية، ولا نهوض لوطننا لبنان من أزماته المتعددة والمفتوحة إلا بتعليم جيد ونوعي وبأفضل المستويات".
أضافت: "إننا في عيد المعلم الذي نريده عيدا نسمع فيه المسؤولين مطالبنا، نؤكد فيه الإسراع وعدم التجاهل في إقرار بعض المطالب الملحة: إقرار قانون مساواة الإجازة الجامعية بالإجازة التعليمية وإقرار قانون المديرين رقم 73 الذي تجاهلهم المجلس النيابي في الجلسة الأخيرة أمس، والرابطة لم ولن تسكت على هذا التجاهل.
يجب ألا يحجب فرح هذا العيد ولو للحظة واحدة الظلم الكبير اللاحق بالمعلمين المتعاقدين والمستعان بهم الذين لم يقبضوا مستحقاتهم عن الفصل الأول من العام الدراسي الحالي حتى هذه اللحظة.
إستيعاب الزملاء المتعاقدين في ملاك وزارة التربية وإنهاء بدعة التعاقد بكل مسمياتها وحل مسألة تجديد الجسم التعليمي ورفده بمعلمين مؤهلين من خلال خضوعهم لفترة تدريبية إلزامية تمكنهم من القيام بوظيفتهم بنجاح، وتنشيط كلية التربية وفتح دور المعلمين أو دمجهم في مؤسسة واحدة متخصصة بإعداد المعلمين". 
وجددت الهيئة وعدها بعدم الاستسلام والتراجع، قائلة: "ستبقى غايتنا الأولى والأخيرة المعلم وحقوقه والمدرسة الرسمية وتطورها". 
  

الأساتذة المتفرغون في اللبنانية: لخطوات تصعيدية وتصاعدية لتحقيق المطالب واستعادة الحقوق المهدورة

وطنية - اعلنت الهيئة التنفيذية ل"رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية" في بيان اليوم، "انه مع انتهاء الاضراب التحذيري الذي أعلنته لمدة ثلاثة أيام، حيا رئيس واعضاء الهيئة اساتذة وطلاب الجامعة، وشكروا لهم التزامهم التام بالاضراب ومشاركتهم الكثيفة في الاعتصام الذي نفذ بالأمس في ساحة رياض الصلح، ويحيون كل الذين شاركوا اليوم في الجمعيات العمومية التي عقدت في مختلف المناطق

وتابع البيان:"وشكرت الهيئة جميع مندوبي الرابطة الذين لعبوا دورا بارزا في تنظيم وإنجاح التحرك. وبعد قراءة كل التوصيات الصادرة وتقييم الإضراب بمجمله، تتعهد بمتابعة التحرك عبر مواقف وخطوات تصعيدية وتصاعدية لتحقيق المطالب واستعادة حقوق جميع الأساتذة المهدورة، معاهدة الطلاب بتعويض ما فاتهم ومتمنية أن يكون أهل السلطة في لبنان قد سمعوا الصرخة التي أطلقها أهل الجامعة، وان يتجاوبوا معها عبر احقاق الحق والتعامل بالمساواة مع الجميع". 
 
اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة هنأ المعلم بعيده

وطنية - وجه "إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان"، لمناسبة عيد المعلم بيانا هنأ فيه جميع أفراد الهيئات التعليمية في لبنان بأصدق المشاعر واطيب التمنيات، بعيد تلتقي فيه العائلة التربوية لتكرم من التزم رسالة التعليم ومن يعد قادة الغد".
اضاف البيان:"أملنا أن يحمل هذا العيد للمحتفلين به كل الخير وكل التوفيق، وأن تضيء معانيه السامية دروب التألق في التعاون، والعمل المشترك من أجل خدمة الإنسان ولبنان". 
 
نقابة المعلمين جنوبا كرمت النقابيتين حجازي ومكي الحريري: لمواكبة كل جديد تربويا

وطنية - أقام فرع الجنوب في نقابة المعلمين حفل استقبال للمعلمين والمعلمات، في مقر النقابة، في صيدا لمناسبة عيد المعلم، تخلله تكريم النقابيتين زينة حجازي ونازك مكي بمنحهما وسام المعلم المذهب من نقابة المعلمين في لبنان، تقديرا لمسيرتيهما التربوية والنقابية، في حضور رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائبة بهية الحريري، أمين عام نقابة المعلمين وليد جرادي، رئيس فرع الجنوب في نقابة المعلمين الدكتور أسامة أرناؤوط، نائب الرئيس محمد غزالة، أمينة السر سهى نجم، نائب أمين السر الياس عطا الله، عضوي مجلس الفرع صفاء عنتر وحمزة الهبش، مديرة مدرسة عائشة أم المؤمنين هناء جمعة وكوكبة من المعلمات والمعلمين وعائلات واصدقاء المكرمين.
ارناؤوط 
والقى أرناؤوط كلمة اشاد فيها بمسيرة وعطاءات المحتفى بهما حجازي ومكي التربوية والنقابية، وأعلن انه بناء لتوصية من مجلس الفرع تم منحهما وسام المعلم المذهب من نقابة المعلمين في لبنان.
ورحب أرناؤوط بالنائبة الحريري التربوية الأولى التي تحمل هم التربية منذ زمن طويل، منوها بما "تحقق في عهدها حين كانت وزيرة للتربية وما اتخذته حينها من قرارات مدروسة وايجابية لمصلحة المعلم وبمتابعتها الدؤوبة واليومية حتى اليوم لقضايا المعلمين وشجونهم"، آملا "لوصول الى نهاية سعيدة لتطبيق القانون 46".
كما نوه بدور وجهود أمين عام النقابة النقابي والمناضل من اجل قضايا المعلمين وليد جرادي".
جرادي 
وهنأ جرادي جميع المعلمين بعيدهم، وبارك للمحتفى بهما حجازي ومكي بوسام المعلم المذهب أعلى وسام في النقابة، منوها بما "لهما من بصمات مضيئة في مسيرة العمل النقابي وعلى صعيد الفرع والعلاقة مع المدارس ومع المعلمين".
وتطرق جرادي الى الشأن النقابي فأكد على حق المعلمين الذين تنتهي خدمتهم في الست الدرجات بتعويضهم وتقاعدهم، معتبرا ان "صندوق التعويضات يتحمل هذا التعويض وهذا التقاعد"، مشددا على "متابعة العمل من اجل شرعنة الدرجات الست بالاعتراف بالقانون 46 الصادر عن اعلى السلطات على اساس وحدة التشريع".
ورأى أن لا قيمة للست درجات ما لم تشرعن بالقانون وتكون ضمن التعويض والتقاعد، داعيا "المعلمات والمعلمين لتطوير ادائهم وتحسين وضعهم المهني عبر المشاركة بفعالية في دورات تدريبية متخصصة".
الحريري 
ومن جهتها عايدت النائبة الحريري المعلمين بعيدهم وباركت للمحتفى بهما حجازي ومكي هذا التكريم، واكدت على اهمية مواكبة المعلم لكل جديد تربويا في عالم سريع التطور ومع جيل دائم التغير، معتبرة ان "المعلم يجب ان يعمل دائما على تطوير قدراته ولا يكرر نفسه ليبقى محافظا على دوره كمرجعية للطالب الذي اصبحت وسائل التكنولوجيا متاحة أمامه اكثر للبحث والمعرفة".
وكانت كلمة لكل من المحتفى بهما حجازي ومكي توجهتا فيها بالشكر الى نقابة المعلمين وفرع الجنوب على هذا التكريم. 

رابطة التعليم الأساسي كرمت وبيت المعلم أساتذة بلغوا سن التقاعد في الهرمل

وطنية - أقامت رابطة التعليم الأساسي لمناسبة عيد المعلم، بالتعاون مع "بيت المعلم"، احتفالا تكريميا لمعلمين بلغوا سن التقاعد، في المكتبة العامة بالهرمل، برعاية رئيس المنطقة التربوية في محافظة بعلبك الهرمل حسين عبد الساتر. وحضر رئيس بلدية الهرمل صبحي صقر ومديرو المدارس والمعلمون وفاعليات.
بداية النشيد الوطني، وقدمت الاحتفال المربية جمال المقهور، ثم ألقى المربي محمد جعفر كلمة رابطة التعليم الأساسي في الهرمل، وقال: "نكرم اليوم الزملاء المتقاعدين بعيدهم، وعسى أن يكون ذلك عربون شكر وعرفان بالجميل". وطالب الدولة "بأن تعطي المعلم حقه ولا تخفض راتبه التقاعدي بحجة تحسين مالية الدولة، وسنتصدى لهذه المحاولة بجميع الوسائل كما تصدينا وانتزعنا سلسلة الرتب والرواتب. ونتمى "ألا تؤدي إصلاحات مؤتمر سيدر إلى إلغاء مجلس الخدمة المدنية وزيادة البطالة وهجرة أصحاب الكفايات".
وطالب بدعم المدرسة الرسمية مناشدا المنطقة التربوية "العمل على فتح مركز لإمتحانات الشهادة الثانوية في قضاء الهرمل".
ثم ألقى المربي سهيل الرشعيني كلمة المتقاعدين، وتقدم بالمعايدة لجميع المعلمين بعيدهم، معتبرا أن الاحتفال "تقدير للعلم والمعرفة ولكل القيم النبيلة التي يجسدها المعلم، لأن المعلم رمز للتفاني والعطاء، يعطي الأجيال من نور معرفته ويصحبهم على دروب العلم والاستقامة ليفخر بهم الوطن وليبدعوا في كل الميادين".
وأضاف: "هناك عوائق تعترض نهضة المدرسة الرسمية، وإن النهوض بالتعليم الرسمي يحتاج إلى قرار سياسي جريء أول بند فيه رفع يد السياسيين عن التعليم، من تعيين المديرين إلى المناقلات إلى كل ما يخالف الأنظمة والقوانين والتسلسل الإداري".
ودعا إلى "الاعتراض على كل الدعوات المشبوهة التي تدعي إلى تصفية القطاع العام".
وختم بتقديم الشكر لرابطة التعليم الأساسي و"بيت المعلم" في الهرمل على إقامة الاحتفال.
ثم ألقى عبد الساتر كلمة، وقال: "نجتمع في آذار في عيد المعلم حاملين سلال الخير والعطاء والمحبة، فتحلو الكلمة وينطق القلم ليروي لنا عن محاربين مخلصين، حاربوا الجهل والعتمة وآمنوا برسالتهم مبدأ وعقيدة، فكان حقا أن يطلق عليهم أنهم رسل هذا الزمان".
وأضاف: "لا بد لنا في هذا اليوم من وقفة وفاء وإخلاص لهؤلاء الرسل الذين بذلوا الغالي للقيام بدورهم في سبيل المعرفة وبناء العقول الناشئة، ترسيخا لأجمل القيم والأخلاق الكريمة والعطاء الذي لا ينضب. منهم تتعلم الأجيال روح الفطرة الحسنة والحياة الطيبة، فكل الكلمات تصغر أمام عظيم صنيعهم".
وقال: "نأمل تغيير النظرة السائدة في أيامنا هذه للمعلم، والتي باتت مترسخة في أفكار الناس وأذهانهم وعقولهم، تلك النظرة التي لا تليق بمقامه. ونريد بالفعل أن نعيد صورته المشرقة التي تليق بمكانته ودوره في إعداد النشء، كما نريد للمعلم أن يعي ما له وما عليه، اذ لا بد من معالجة مشاكله بأسلوب تربوي، بعيدا عن التسلط والتشهير الإعلامي الذي يعمد البعض إلى انتهاجه سياسة غير لائقة، وخصوصا الذين يضعون اللوم أولا وآخرا على المعلم، حيث أصبح الشماعة التي تعلق عليها كل أخطاء السياسات التربوية. ولنتذكر جميعا أن التعليم يدخل في أدق التفاصيل في الحياة البشرية من القيم والإتجاهات السليمة، وهكذا سيخسر المجتمع من حيث لا يدري القدوه الحسنة في سلوكه وإخلاصه وتوجهه لطلابه وإرشادهم، فهو الأقدر على العطاء والمثل الحي لتلاميذه ومجتمعه".
وعلى صعيد المنطقة التربوية، قال عبد الساتر: "لقد شارفت على منتصف عامها الثاني من العمل، ونتقدم بالشكر لكل من ساهم في إنجاز هذه الدائرة لتنضم إلى زميلاتها في محافظة بعلبك الهرمل، والتي للأسف ما كانت لتكون لولا الجهود المضنية وتكاتف المعنيين بالشأن التربوي والإنمائي لهذه المنطقة، بدلا من أن تكون تحصيلا حاصلا لإقرار بعلبك الهرمل كمحافظة مستقلة تفتح فيها الإدارات والدوائر بشكل تلقائي وتتبع لوزاراتها المعنية. وان المنطقة التربوية، بالرغم من صغر عمرها وحداثة تجربتها، استطاعت أن تقوم بما هو مطلوب منها على المستوى الإداري وفي فترة قياسية، كما استطاعت أن تقدم نموذجا راقيا في التعاطي والسلوك الإداري الذي يليق بأهلنا، بفضل موظفيها الأكفياء".
وختم بأنه تعهد منذ اليوم الأول "خدمة الناس والمدارس جميعا دون تمييز، وليس عندنا شتاء وصيف تحت سقف واحد. شعارنا تقديم الخدمة الأفضل للناس تحت سقف القانون، كما نتقبل النقد البناء لأن النقد السلبي لا يفضي إلى شيء سوى استخدام المنطقة التربوية كشماعة خيط لتبرير الأخطاء والفشل، ومكاتبنا مفتوحة للجميع كما سيتم الإعلان عن مكتب في الهرمل لتصديق معاملات المدارس وتصديق الإفادات، وهو مركز تابع للمنطقة التربوية".
وختاما، قدمت الدروع التقديرية للمتقاعدين وأقيم كوكتيل للمناسبة.

ضرب موقع الثانوي: السلسلة و”نقابية العلاقات العامة”

كتب يوسف كلوت*
عيدٌ بِأَيَّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ* على أساتذة التعليم الثانوي الرسمي، عُدتَ عليهم وموقعهم الوظيفي قد ضُرِب بالكامل في قانون سلسلة الرتب والرواتب 46/2017، إلا أنه لم يُضرب صدفة أو سهواً! ولم يُضرب دفعة واحدة بل بالتدريج لتخفيف حدة الإعتراض آنذاك.
لجنة الإدارة والعدل: التوصية بضرب الموقع الوظيفي عام 2011
إن المراجعة الدقيقة لقانون سلسلة الرتب والرواتب تُظِهر بوضوح أن ضرب الموقع الوظيفي للتعليم الثانوي قد تم عن سابق تخطيط وإصرار. فقد جاء في بداية الأسباب الموجبة للقانون المذكور ما حرفيته: ” … وبما أن لجنة الإدارة والعدل النيابية قد أوصت في جلستها المنعقدة بتاريخ 9/11/2011 الحكومة بإعداد مشروع قانون يتضمن سلالسل جديدة تأخذ بالاعتبار جميع الزيادات الحاصلة مقارنة بنسبة التضخم، حفاظاً على المساواة بين مختلف السلاسل وخصوصية الوظائف وذلك بغية وضع حد للزيادات الاستثنائية”.
ومعلوم أن الزيادات الإستثنائية المقصودة هنا هي الدرجات الـ 10.5 التي حصل عليها أساتذة التعليم الثانوي من خلال تحركات فعالة في عامي 1998 و 2010، وبها استعادوا موقعهم الوظيفي الذي تم قضمه في سلسلة العام 1996، أي بها استعادوا الـ 60% كفارق ثابت عن الموظف الإداري فئة ثالثة بالإرتكاز إلى القوانين ذات الصلة 53/66 و 22/82 و 45/87 في مقابل الزيادة في ساعات العمل الأسبوعية.
قانون سلسلة 2017 يضرب الموقع الوظيفي بالتدريج
حقَّق قانون السلسلة 46/2017 توصية لجنة الإدارة والعدل المذكورة بحذافيرها، فأجهز على الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي بالكامل، غير أنه فعل ذلك بالتدريج. أي أنه قسَّم هذا الإجهاز إلى مرحلتين لتخفيف الإعتراض آنذاك، المرحلة الأولى كانت مع الأساتذة في الخدمة الفعلية حيث تم سلبهم نسبة تصل إلى حدود الـ 50 % من زيادة التحويل، وعليه فإن زيادتهم مع الدرجات الـ 6 (أُقرت بصيغة الإستثنائية لمن هم في الخدمة الفعلية حين صدور القانون) لم تتجاوز الـ 68% من أصل الـ 121% التي اعتُمدت في حينه كنسبة للتضخم الذي أكل القدرة الشرائية للرواتب والأجور منذ العام 1996. والمرحلة الثانية استكملها مع من سيدخلون التعليم الثانوي لاحقاً، حيث يُحرمون من الدرجات الـ 6 المذكورة إضافة إلى الـ 50%، فيُصبح موقعهم الوظيفي أدنى من موقع الموظف الإداري فئة ثالثة ومساوٍ تقريباً لموقع المعلم في التعليم الأساسي. وبذلك تختل كل المعادلة التي يقوم عليها الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي بالمقارنة مع المواقع الوظيفية التي يتحدَّد بالمسافة عنها، وهي موقع الموظف الإداري فئة ثالثة وموقع الأستاذ الجامعي وموقع معلم الأساسي. ويزداد هذا الإختلال اتساعاً إذا لحظنا أن القوانين الإستثنائية التي أُقرِّت بموجبها الدرجات الـ 10.5 التي نعتبرها في التعليم الثانوي إستعادةً للموقع الوظيفي (60%)، كانت قد وضَعت هذا الإقرار الإستثنائي مقابل زيادة عدد السنوات التي يبدأ بعدها التناقص في ساعات العمل الأسبوعية، أي فعلياً زيادة النصاب الأسبوعي للأستاذ الثانوي. والآن في سلسلة 2017 الجديدة ضُرب الموقع الوظيفي على النحو الذي ذكرناه وبقيت زيادة السنوات التي يبدأ بعدها التناقص المذكور، هذا فضلاً عن الزيادة الأساسية في ساعات العمل الأسبوعية التي أُقرت مقابلها زيادة الـ 60% وفقاً للقوانين التي ذكرناها.
تدمير التعليم الثانوي كموقع وكفئة وظيفية (ثالثة – تعليم) بالتوافق
يُصبح التعليم الثانوي مع الأساتذة الذين سيدخلون إليه بعد قانون سلسلة الرتب والرواتب منقسم على نفسه إلى فئتين، فئة تتقاضى  الدرجات الـ 6 وفئة بدونها، والفئة الثانية هي الفئة التي يُصبح موقعها الوظيفي كما ذكرنا أعلاه مساوٍ تقريباً للمعلم في التعليم الأساسي موقعاً وفئة (رابعة- تعليم). وهذا لا يعني إلا تدمير التعليم الثانوي الرسمي كموقع وكفئة وظيفية (ثالثة-تعليم). هذا فضلاً أن الوضعية القانونية لملاك التعليم الثانوي تُصبح في هذه الحالة وضعية رجراجة، إذ كيف يمكن أن يكون هناك موظفان يدخلان الوظيفة الواحدة بالشروط نفسها ووفقاً لإمتحانات واحدة وتوصيف وظيفي واحد، ولكل منهما عند التعيين راتب مختلف عن الآخر!؟ هذا يُخالف بوضوح القاعدة البديهية التي تقول أن الراتب للوظيفة وليس للموظف.
ونشير في هذا السياق إلى أن توصية لجنة الإدارة والعدل التي قادت إلى ضرب الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي كانت قد أُقرت بالتوافق بين مختلف أعضائها الذين يمثلون مختلف القوى الحكومية – النيابية، وبالتوافق نفسه أيضاً تم إقرار ضرب الموقع الوظيفي في قانون السلسلة 46/2017 على النحو الذي فصَّلناه. وقد تم القبول بذلك نقابياً من الزملاء في الهيئة الإدارية للرابطة الذين كانوا وما زالوا يحملون تمثيلاً مزدوجاً أي من جهة يمثلون القوى الحكومية- النيابية صاحبة القرار التنفيذي والتشريعي ومن جهة أخرى يحملون تمثِّيلاً ما للأساتذة بالإنتخاب.
وعلى خلفية ذلك لا يمكن فهم الخلاف الذي نشب بين القوى الحكومية-النيابية حول حق المتمرنين الثانويين بالدرجات الـ 6 سوى كونه خلافاً على توقيت البدء بالتدمير النهائي للتعليم الثانوي كموقع وفئة وظيفية، فالخلاف كان متمحوراً موضوعياً حول: هل يبدأ التدمير مع هؤلاء المتمرنين أم مع من سيدخلون لاحقاً إلى التعليم الثانوي. وهنا لا ندخل في عالم النوايا بل نحاول أن نُشير إلى المعنى الموضوعي لما حصل من خلاف، وذلك بلحاظ التوافق الذي تم حول توصية لجنة الإدارة والعدل وكذلك حول القانون 46/2017.
ضرب الموقع الوظيفي ومشكلة المتمرنين الثانويين
إن الإجهاز على الموقع الوظيفي للتعليم الثانوي في القانون 46/2017 هو الذي أوجد المشكلة التي وقع بها المتمرنون الثانويون، وأدَّى إلى كل ما حصل معهم من معاناة ووعود وتسويف ومماطلة. إلا أن هؤلاء الزملاء لم يقبلوا حرمانهم من الحق بالدرجات الـ 6 بذريعة أنهم لم يكونوا في الخدمة الفعلية حين صدور القانون 46/2017 الذي أقرَّ هذه الدرجات بصيغة الإستثنائية لمن هم في الخدمة الفعلية حين صدور القانون كما ذكرنا. وظنوا بداية أن تحصيلها أمر إجرائي يمكن أن يُنجز بالمتابعات والإتصالات والزيارات، وما أوقعهم في ذلك نهج “نقابية العلاقات العامة” الذي يتَّبعه الزملاء ممثلي القوى الحكومية – النيابية في الهيئة الإدارية للرابطة، وهو نهج تم نقله إليهم. إلا أنهم سرعان ما اكتشفوا أن المشكلة ليست إجرائية بل هي مشكلة مركَّبة متفرعة عن ضرب الموقع الوظيفي للتعليم الثانوي الذي تم عن سابق تخطيط وإصرار، ولأنها كذلك فإن متابعاتهم واتصالاتهم حول الدرجات الـ 6 لم تصل إلى نتيجة، بل إلى وعود وتسويف ومماطلة لم تُطعمهم خبزاً ولم تحفظ لهم كرامة وموقعاً وظيفياً. فتلمَّسوا حينئذ طريقاً آخر شكَّل في ظل السُبات النقابي العام تجديداً للعمل النقابي الفعَّال في التعليم الثانوي أبقى قضية الدرجات الـ 6 بما هي جزء من الموقع الوظيفي قضية حيَّة. خاصة وأن الأداة النقابية للتعليم الثانوي لم تتقدَّم التحرك لاستعادة هذه الدرجات باعتبارها للموقع الوظيفي الذي يُعتبر قضية وجود بالنسبة للتعليم الثانوي وأساتذته، وكيف لها أن تقوم بذلك وهي التي قبلت بضربه عبر قانون السلسلة (46/2017) تحت شعار “خذ وطالب”.
المتمرنون الثانويون و”المشروعية النقابية” الموازية
كمنت الجِدَّة في تجربة المتمرنين الثانويين في “المشروعية النقابية” الموازية التي تم توليدها عبر إنتخابات إلكترونية أفرزت ممثلين حقيقين لهم، شكلوا لجنة مندوبين من قيادات نقابية عملانية وجهتها الحقيقية التحرك الجدي الضاغط المُحرج للقوى الحكومية – النيابية، قيادات نقابية غير مندرجة في التوازنات السياسية وغير منجذبة إليها وغير منضبطة بها في آن واحد. ولم  تكن هذه القيادات رغم وجهتها التصعيدية تُقدم على التصعيد إلا بناء على توصية وازنة من غالبية المعنيين بالقضية عبر تصويت إلكتروني شفَّاف وفعَّال، ولا تنوب عنهم في التراجع تحت أي ضغط من الضغوط. أمسكوا مصيرهم بأيديهم من خلال هذه الدينامية النقابية الفعَّالة المُحرجة للجميع وأعلنوا الإضراب المفتوح الذي لم ينهِ إلا وحقهم بالدرجات الـ 6 كجزء من الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي قد عاد، وإن كانوا قد سُلبوا المفعول الرجعي لسنة ونصف من حياتهم المهنية. وقد أزعجت هذه “المشروعية النقابية” الموازية “الأطر النقابية الرسمية التابعة” التي أصبحت على أرض الواقع شبكة سلطوية ثانية، وظيفتها الحقيقية منع تبلور أي دينامية فعَّالة من خلال تذرير الأساتذة والتعاطي معهم كأفراد بغية إعاقة تشكُّلهم كجماعات يسودها النقاش والحوار الشفاف والتفاعل المُفضي إلى اتخاذ قرارات فعَّالة تُحرج سالبي حقوقهم ومكتسباتهم وقضاياهم الحقيقية المتصلة بحاضرهم ومستقبلهم. أزعجتهم كونها كشفت موضوعياً أن تحركات هذه الأطر لا تعدو كونها تحركات شكلانية تبغي تنفيس واستيعاب تذمُّر وغضب الأساتذة من جهة، ومصادرة شرعية الكلام حول ضرورة التحرك والمواجهة من جهة أخرى.
وقد أثبتت هذه “المشروعية النقابية” الموازية مرة جديدة أن الأصل في العمل النقابي هو الضغط، الضغط الجدي الذي يجعل التفاوض والحوار مع أرباب العمل مُجدياً، وإلا يُصبح ما يُسمى “حواراً وتواصلاً” آلية كابحة ومُجهضة للتحركات الفعَّالة ومساراً مآله التفريط بالحقوق والمكتسبات والتغطية على ذلك بالتبرير في آن واحد، هو كذلك كونه تحوَّل إلى “نقابية العلاقات العامة” والإتصالات والزيارات وتقيب المعاملات التي لا يُعيرها “أهل الحل والعقد السياسي” أي اعتبار وبالأخص أنها تندرج في سياقاتهم بالتبعية المباشرة.
إستعادة الموقع الوظيفي: العبرة من “المشروعية النقابية” الموازية
إن الشعارات النقابية الرنانة تتحول في الواقع إلى نقيضها ما لم يمتلك المعنيين القدرة على الضغط الجدي لفرضها، و”مشروع قانون الموقع الوظيفي” يقدم لنا مثالاً صارخاً حول ذلك، هذا المشروع الذي رُفع كشعار منذ ما قبل إقرار سلسلة 2017 أي من الهيئتين الإداريتين اللتين تعاقبتا منذ العام 2014، ويُعاد رفعه الآن، تم استخدامه في الواقع الفعلي لتغطية ضرب الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي بالذات، حيث تم به إجهاض كل التحركات المؤثِّرة المُحرجة للقوى المختلفة ومنها تحرك الإضراب المفتوح في آذار 2017 تحت عنوان “خذ وطالب”، والذاكرة لا زالت حُبلى بالعبارات التي سادت آنذاك بالعامية ومنها: “الظرف مش مناسب هلأ، خلينا نحصل على ما هو مطروح، وبعدان بنشتغل على مشروع الموقع الوظيفي بس الظروف تسمح”!
والآن تعود “نغمة” مشروع قانون الموقع الوظيفي مجدداً، وهو المشروع الذي لم يوقعه إلا نائب واحد لا يتمثل الأساتذة التابعين لجماعته السياسية في الهيئة الإدارية للرابطة. فهل يُعقــــــل أن من ضرب الموقع الوظيفي عن سابق تخطيط وإصرار كما هو واضح في بداية الأسباب الموجبة لقانون السلسلة، سيعود ويُقِر مشروع قانون يُعيد بموجبه الموقع الوظيفي ما لم يكن هناك ضغط جدي لا إمكانية لتجاوزه من قبل جميع القوى المُمسكة بالقرارين التنفيذي والتشريعي؟ إن هذا المشروع – والحالة هذه- وبعد أن تم استخدامه لتغطية ضرب الموقع الوظيفي ما قبل إقرار السلسلة، سيتم استخدامه الآن مجدداً في سياق متطلبات مؤتمر سيدر1 للتخدير بغية نسيان شيء إسمه الموقع الوظيفي.
لا علاج الآن للوضع الإنهياري في التعليم الثانوي على مستوى الموقع الوظيفي وسواه غير أخذ العبرة النقابية من تجربة المتمرنين الثانويين وترجمتها عملياً، فـ “المشروعيات النقابية الموازية” التي تناضل من أجل قضايا جزئية حقيقة كفيلة بتجديد العمل النقابي الضاغط الفعَّال المُحرج، فلا نهج سواه – بحكم التجربة- قادر على انتزاع الحقوق والحفاظ على المكتسبات في ظل ما ستشنه حكومة سيدر1 من هجمة لتقليص التقديمات الاجتماعية وضرب الحصانات الوظيفية في سياق ينتهي بخصخصة التعليم الرسمي، وهو الأمر الذي يتوق إليه ما يُسمى بـ”اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة” الذي يمثِّل مباشرة أو مواربة مصالح مختلف القوى الحكومية- النيابية. لا نهج سواه قادر على المواجهة الجزئية المستمرة المتنقلة كمقدمة للعلاج النهائي وهو انتزاع  الجدول الخاص زائداً 60% عن جدول الموظف الإداري فئة ثالثة. ومن هذه القضايا الجزئية نذكر:
تعديل البند الثاني من المادة التاسعة من القانون 46/2017 بحيث تصبح الدرجات الـ 6 التي أٌقرت إستثنائياً لمن هم في الخدمة الفعلية حين صدور القانون حقاً لكل من يدخل التعليم الثانوي.
دمج الدرجات الإستثنائية المُقرة بالقوانين 148/99: 6 درجات- و 159/2011: 4.5 درجات في صلب الراتب آيضاً، فيأخذها كل من يدخل التعليم الثانوي مباشرة وليس على مدار ثلاث سنوات.
توحيد المراسيم المختلفة التي تم بموجبها تعيين أساتذة التعليم الثانوي، وذلك لاستعادة حقوق جزئية عدة لا سيما ما يتعلق بإعطاء درجة الكفاءة للأساتذة المُعيّنين في الأعوام 1995- 1996 و2004- 2005 أسوة بمن سبقهم ومن لحق بهم.
تصحيح مشكلة الشطور في ضريبة الدخل وتوسيعها ربطاً بالحد الأدنى المعمول به للأجور، كي تنخفض النسبة التي يدفعها الأستاذ الثانوي بعد السلسلة، حيث تبدأ هذه الضريبة بعد نيل الدرجات الـ 10.5 بـ 11% من أساس الراتب.
إعادة ربط التعويضات الشهرية التي يتقاضاها الأساتذة والموظفون عن الزوجة والأولاد والنقل بالحد الأدنى المعمول به للأجور وفقاً للنسب المحدَّدة في القوانين المرعية (تعويض الزوجة 20% – تعويض الولد 11% – بدل النقل 2%).
لا يمكن لعيد المعلم أن يأخذ معناه الحقيقي إلا في ظل عمل نقابي فعالٍ ضاغط مُحرج يمتلك قراراً مستقلاً عن السلطة أي سلطة كانت، ذلك كي يتمكن من المبادرة والمغالبة القادرة وحدها على انتزاع الكرامة والحقوق والحفاظ عليهما. ولا يمكن لهذا النوع من العمل النقابي أن يقوم في حالتنا اللبنانية إلا بسيادة وتراكم نموذج الأستاذ القانوني في الثانويات والمدارس الرسمية أي الأستاذ الذي يلتزم النصاب التدريسي ويسعى إليه ولا ينقاد لرغبات وإغراءات الراحة والدعة التي تجعله بحاجة دائمة لدعم أو غطاء يستتبع قراره وبالتالي قرار آداته النقابية، ولا يمكن أن يقوم أيضاً هكذا عمل نقابي إلا بفصل الترقي الإداري داخل الثانويات والمدارس الرسمية عن الإنتماءات السياسية.
هذا النموذج من الأستاذ القانوني المتخفِّف هو الذي يستحق عيد المعلم لا بل هو هذا عيد لأنه هو التعليم الثانوي الرسمي، وهو القادر فعلياً على العمل بالمغالبة أو بالنموذج القدوة أو كلاهما لإزالة أو تخفيف ما تسبب بهذا القحط النقابي، وبالتالي انتزاع آداة نقابية فعالة ضاغطة مُحرجة، تستطيع إستعادة الخصوصية والمكانة والدور المميز للتعليم الثانوي الرسمي، وللمهنة أخلاقياتها وانتظامها القانوني، وللأساتذة حقوقهم وحضورهم الذاتي الأصيل وقرارهم الفعَّال ودورهم الوازن في تأمين تنشئة وطنية واحدة وفرص تعلُّم مجاني ذي جودة عالية للمواطنين جميعاً.
* يوســـــف كلوت (أستاذ في ملاك التعليم الثانوي الرسمي ومندوب سابق في رابطة أساتذته(
* المقصود هنا هو “عيد المعلم”.

جوفان خلال اعلان نتائج المباراة الفرانكوفونية لمدارس الجنوب: بلدكم لبنان جميل ويجب ان تكونوا فخورين به

وطنية - حضر السفير الفرنسي برونو فوشيه على رأس وفد من السفارة الفرنسية يرافقه النائب الأوروبي رئيس بلدية مير دي لا غارين فيليب جوفان وقائد وضباط الفرقة الفرنسية العاملة ضمن قوات اليونيفيل في جنوب لبنان، حفل إعلان نتائج المباراة الفرانكوفونية النهائية لاختيار اربعة مدارس فائزة من بين مختلف مدارس الجنوب المشاركة في هذه المباراة التي تقيمها قوة إحتياط القائد العام بالتنسيق والتعاون مع السفارة الفرنسية والوكالة الفرنسية للتنمية وإتحاد جمعيات لبنانية وفرنسية واتحاد بلديات القلعة، على مسرح المركز الثقافي لبلدة تبنين، بحضور رئيس اتحاد بلديات القلعة وبلدية تبنين نبيل فواز وعقيلته رئيسة المركز الثقافي كارمن فواز ورئيس مشفى تبنين الحكومي محمد حماده وفعاليات أمنية وتربوية وثقافية وبلدية واختيارية ومدراء المدارس المشاركة وذوي الطلاب والطلاب.
فواز
افتتح الحفل بالنشيدين الوطنيين اللبناني والفرنسي، ثم القى رئيس اتحاد بلديات القلعة نبيل فواز كلمة قال فيها: "نحتفل اليوم بمناسبة اعلان النتائج النهائية للمدارس الفائزة في المباراة الفرانكوفونية التاسعة والتي شرفنا بحضوره فيها سعادة السفير الفرنسي في لبنان برونو فوشيه والذي نعتبر زيارته هذه دليل إهتمام وان الامن لا يكون بالعسكر فقط وانما بالثقافة والاقتصاد."
وشكر للنائب جوفان ولدولة الرئيس بري على الدعم الدائم في هذا المجال ولقوة احتياط القائد العام وللوكالة الفرنسية للتنمية ولكل من ساهم في انجاح هذا العمل." آملا ان "يتم الاحتفال في السنة القادمة بالسنة العاشرة لهذا المشروع".
أضاف: "نحن راضون كثيرا عن نتائج هذا المشروع ونفتخر ونعتز بهذه الصداقة والشراكة وتعزيز دور اللغة الفرنسية في لبنان." وختم بتقديم جزيل الشكر للجمهورية الفرنسية ممثلة بسفيرها في لبنان برونو فوشيه .
جوفان 
بعده القى النائب جوفان كلمة قال فيها: "هناك أربعة أشياء فقط أود قولها وهي اولا اننا متواجدون هنا في تبنين التي لها حظ الحصول على رئيس بلدية مثل نبيل فواز ونحن معجبون به اشد الإعجاب فقد قام بكل ما يلزم على اكمل وجه منذ ابتدأنا بهذا المشروع منذ حوالي العشر سنوات حيث كان موجودا ولم يزل كرئيس للبلدية وهذه الدورة هي التاسعة وقد قمنا بإستقبال حوالي 200 طالب وطالبة مع اساتذتهم حتى الآن في فرنسا".
أضاف: "ثانيا يقولون لكم ان تتعلموا اللغة الانكليزية لاهميتها هذا صحيح ولكن اضيفوا الى الانكليزية ايضا اللغة الفرنسية فهي تغني تراثكم."
وتابع: "الهدف الآخر من تعلم اللغة الفرنسية يتمثل بالعلاقة العميقة بين بلدينا واقول لكم بصراحة ان بلدكم لبنان جميل ويجب ان تكونوا فخورين به."
وأردف: "أروي لكم هذه القصة والتي ارويها دائما عن الأرزة الصغيرة التي زرعتها في حديقتي عندما انتخبت رئيسا للبلدية والتي خرجت بعد سبع سنوات لاراها فرحت انظر للاسقل فلم اجدها وتفاجأت بانها اصبحت بطول سبعة امتار وصار يجب علي لاراها ان أنظر الى فوق، هكذا هو تاريخ لبنان."
وختم كلامه ببعض العبارات باللغة العربية فقال: "مبروك لكم ايها الطلاب أنتم مستقبل لبنان واللغة الفرنسية هي لغة المحبة التي تربط بين لبنان وفرنسا اللذين تربطهما صداقة عمر.
ثم أقيمت عروض مسرحية باللغة الفرنسية لطلاب المدارس المتبارية في التصفيات النهائية. حيث فازت مدرسة العباسية الرسمية بالفئة الاولى عن المدارس الرسمية ودير كيفا بالفئة الثانية، أما عن المدارس الخاصة فقد فازت مدرسة مرجعيون بالمرتبة الاولى وعين ابل بالمرتبة الثانية، ثم جرى توزيع الجوائز وأقيم حفل كوكتيل. 

وفد من الشعبي الناصري زار المنطقة التربوية في الجنوب مهنئا بعيد المعلم

وطنية - زار وفد من المكتب التربوي في التنظيم الشعبي الناصري المنطقة التربوية في الجنوب معايدا لمناسبة عيد المعلم 
والتقى رئيس المنطقة الدكتور باسم عباس، ورئيسة الدائرة اماني شعبان وعددا من الموظفين. وشكر عباس اعضاء المكتب التربوي، واثنى على "جهودهم في مواصلة الرسالة التربوية، ودعم القضايا المطلبية المحقة للمعلمين وتعزيز التعليم الرسمي" . 

قدامى متعاقدي الاساسي في طرابلس اعتصموا مطالبين بانصافهم

وطنية - نفذ الأساتذة المتعاقدون القدامى في التعليم الاساسي إعتصاما امام دائرة التربية في طرابلس.
وتلا رئيس لجنة المتابعة فادي عبيد بيانا استنكر فيه "تجاهل لجنة التربية النيابية وعدد من النواب مطالب المعلمين المتعاقدين، بالرغم من السنوات الطوال التي أمضوها في التعليم وإتساع الهوة بينهم وبين أسلاك التعليم الأخرى". 
وطالب "بفتح دور المعلمين وكلية التربية"، مشيرا الى ان "بين المتعاقدين القدامى من رسبوا وهم يحملون الجدارة في كلية التربية".
وأعلن ان النائب جورج عطالله "وعد بحل منصف، وكان إلى جانبنا دوما قبل تسلم زمام النيابة، فأين اصبح هذا الوعد". 

اختتام مشروع برلمان الشباب النموذجي بجلسة في مجلس النواب سامي الجميل: إن لم يكن هناك شعب يحاسب ستفشل الديموقراطية

وطنية - ختمت دائرة الحياة الطلابية في جامعة القديس يوسف في بيروت ومؤسسة "فريدريش ناومان للحرية" المرحلة الأخيرة من مشروع "برلمان الشباب النموذجي" عبر تنظيم جلسة تشريعية، عقدت في القاعة العامة في مجلس النواب في حضور النائب سامي الجميل الذي ترأس الجلسة، والنائب سيزار أبي خليل، رئيس الجامعة البروفسور سليم دكاش اليسوعي، منسقة الدائرة غلوريا عبدو ومدير مكتب المؤسسة ديريك كونز وما يقارب المئة طالب.
إشارة إلى أن مشروع "برلمان شباب النموذجي" هو محاكاة للجلسات البرلمانية خلال أربعة أيام قام الطلاب بدور النواب في البرلمان اللبناني وناقشوا أربعة مشاريع قوانين. غير الطلاب هويتهم وأصبحوا ينتمون، على سبيل المحاكاة فقط، إلى أحد الأحزاب الثمانية الأكبر في لبنان. فشكلت ايديولوجيا الحزب الذي ينتمي إليه كل طالب-نائب، نقطة الانطلاق لدوره واهتماماته واستراتيجيته في النقاش والتصويت على المشاريع. تجدر الإشارة إلى أن وجود ممثلين لهذه الأحزاب ساعد الطلاب ووجههم بحسب مواقف وآراء الحزب الفعلية.
ناقش الطلاب التداعيات التقنية للمشاريع مع خبراء وأساتذة جامعيين وأعضاء منظمات غير حكومية للنظر بموضوعية إلى المشاريع بعيدا عن السياسة.
ثم انتقلوا إلى التفاوض في اللجان البرلمانية للتوصل إلى مشروع قانون سيتم التصويت عليه ويكون نتيجة مشاركة جميع الأحزاب بهدف خدمة المواطن اللبناني.
المرحلة الأخيرة كانت في مجلس النواب في ساحة النجمة حيث ترأس النائب سامي الجميل الجلسة التشريعية وأدار المناقشات وأرشد الطلاب الى آليات العمل المتبعة في مجلس النواب. ركزت الجلسة على أربعة اقتراحات قوانين هي قانون الموارد البترولية في الأراضي اللبنانية، قانون تسهيل إجراءات المحاكمة لمكتومي القيد، قانون الشركات المتناهية الصغر، الصغيرة والمتوسطة الحجم، وقانون إنشاء هيئة مكافحة الفساد. وقد ناقشها الطلاب وصوتوا عليها برفع الأيدي.
وألقى البروفسور سليم دكاش كلمة في بداية اللقاء قال فيها: "صحيح أن الأمر يتعلق بنموذج تطبيقي لجلسات البرلمان أو ما يعرف بالبرلمان الافتراضي. لكن حتى في هذه الصورة، يعد ذلك ممارسة ديموقراطية تتعلق بالمواطنة. هذا البرلمان هو المكان الذي ستتعلمون فيه الإصغاء إلى الآخرين، والقدرة على التعبير عن آرائكم، واعتماد النقد الفكري، ودعم الآخرين. هذا هو المكان الذي سيتكلم فيه البعض ببلاغة فيتقن فن المبارزة الخطابية. إنه لتمرين جيد قائم على احترام الآخر". 
عبدو
من جهتها، أعربت غلوريا عبدو في كلمة ألقتها عن سرورها بنجاح النسخة الخامسة من هذا النشاط الذي يهدف الى تعزيز الممارسة الديموقراطية والتدريب على المواطنية، والذي يأتي من ضمن نشاطات دائرة الحياة الطلابية، والذي يشجع على الحوار والمناقشة والعمل الجماعي وإبداء الرأي.
وختمت: "بدأنا رحلة جميلة على خطى المواطنة الفعالة والبناءة وسنستمر بها". 
الجميل
وكان لرئيس الكتائب مداخلة شدد فيها على "أهمية اعتماد التصويت الإلكتروني أو التصويت بالمناداة، عوض طريقة رفع الأيدي المعتمدة ليتمكن اللبنانيون من معرفة موقف كل النواب من القوانين المطروحة على التصويت واتجاه تصويت الكتل ليصار إلى محاسبتهم بناء عليه".
واعتبر أن "السياسيين ليسوا زعماء منزهين بل هم مسؤولون عن قراراتهم ومواقفهم وبالتالي لا بد من محاسبتهم بناء على أدائهم دون التأثر بانتمائهم الحزبي أو الطائفي".
وقال: "إن لم يكن هناك شعب يحاسب ستفشل الديموقراطية ففي بلد فيه فساد وسوء إدارة وسوء حوكمة ليس من الطبيعي أن نعاود انتخاب من كان مسؤولاً عن كل هذا التقصير".
وأشار إلى "ضرورة انخراط عنصر الشباب في العمل السياسي"، منوها بالمشاركة الكثيفة للطالبات اللواتي تجاوز عددهن نصف الحضور، كما نوه بجرأتهن في المناقشات، آملا أن "ينعكس الأمر على تشكيلة البرلمان اللبناني المقبل".
وفي الختام وزع رئيس الكتائب على الطلاب كتابه " نضالي البرلماني". 

طارق المرعبي :التعليم المهني والتقني بدأ يأخذ اهتماما كبيرا في عكار

وطنية - اكد عضو كتلة المستقبل النيابية النائب الدكتور طارق المرعبي على اهمية التعليم المهني والتقني الذي بدأ ياخذ اهتماما كبيرا لدي الطلاب الذين يبدون رغبة في تعلم الاختصاصات المختلفة وتميزوا بنجاحاتهم في المعاهد بعكار.
كلام المرعبي جائ خلال مشاركته في احتفال تكريمي بمناسبة عيد المعلم اقامته مهنية برقايل الرسمية بحضور الهبئة التعلمية .
ونوه المرعبي بالمهنية ومديرها الاستاذ محمد العبدالله والهيئة التعليمية على جهودهم برفع مستوى التعليم واعطاء كل الاهتمام للطلاب.
ودعا المرعبي الى انصاف المعلمين وتامين كل المتطلبات التي تمكنهم من الاستمرار برسالتهم التعليمة . 
كما توجه المرعبي بالتهنئة الى جميع المعلمين في عيدهم . 
وقدم مدير المهنية العبدالله درعا تقديرية للنائب المرعبي شاكرا اهتمامه. 

الشامسي ويونس رعيا حفل معهد الدوسة بعيد المعلم: نتعاون مع الجميع بانفتاح كامل وهمنا الأساسي رفع الحرمان

وطنية - أقام معهد الدوسة الفني بمناسبة عيد المعلم احتفالا برعاية سفير دولة الإمارات العربية المتجدة الدكتور حمد سعيد الشامسي والمديرة العامة للتعليم المهني والتقني في لبنان سلام يونس، وذلك في قاعة العطية في "التليل" تخللته مأدبة غداء.
حضر الحفل النائبان محمد سليمان ووليد البعريني، سيمون درغام ممثلا النائب أسعد درغام، منسق القوات اللبنانية في عكار عامر مخول ممثلا النائب وهبي قاطيشا، عامر حمد ممثلا النائب هادي حبيش، الوزير السابق معين المرعبي، النائبان السابقان جمال إسماعيل وطلال المرعبي، رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في عكار الشيخ مالك جديدة، منسق عام عكار في تيار المستقبل خالد طه، النقيب محمد المراد ممثلا بمازن الكيلاني، أمين عام الجامعة المرعبية وهيب جواد، رئيس دائرة التعليم المهني في عكار ورد الورد، وفاعليات وأفراد الهيئة التعليمية.
قدم الحفل أحمد خضر وكانت البداية النشيدان اللبناني والاماراتي، فقصيدة للشاعر يوسف الخطيب. 
محمود 
وتحدث مدير المعهد أحمد محمود فقال:" هذا اليوم يوم سعادة وفرح، وقد اكتملت سعادتنا بحضور سعادة السفير الدكتور حمد الشامسي وسعادة المديرة العامة سلام يونس. فسعادة السفير هو خير داعم للعلم ودولة الإمارات بانية صروح العلم والمعرفة ولها أياد بيضاء في لبنان وكل الوطن العربي. والآنسة سلام يونس لك من معهد الدوسة ألف سلام وتقدير ومحبة واحترام ونحن فخورون بك على رأس هرم التعليم المهني والتقني في لبنان". 
واضاف: "تعلمون معاناتنا في تأمين المبنى النموذجي والتجهيزات والمصانع لذلك باسمي وإسم زملائي المدراء والأساتذة والطلاب نأمل منكم جميعا المتابعة معنا في استكمال المباني العشر للمهنيات التي بدأ العمل بتنفيذها بتوجيهات دولة الرئيس سعد الحريري ومبادرة ومتابعة من معالي الوزير معين المرعبي والأخوة في اللقاء التنموي".
بعدها ألقى راغب الرشيد كلمة المعلمين فشدد على أهمية المناسبة منوها بجهود المدير أحمد محمود.
الشامسي
وقال الشامسي: "أبارك لكل أم ولكل امرأة ولكل مدرس ومدرسة في هذا المكان معنا وأينما حلوا، وهم الذين ساهموا في نشر أعظم رسالة في العالم رسالة العلم والوعي والإخلاص".
واضاف: "لقد تشرفت بالحضور بينكم اليوم وأحب أن أطلعكم على بعض الامور في دولتنا فالإمارات العربية المتحدة تولي أهمية كبرى للمرأة، وإن حوالي 65 بالمائة من وظائف الدولة الاتحادية هي للمرأة ولدينا 9 وزيرات لديهن حقائب أساسية والمرأة ترأس البرلمان وبعد سنة أو سنتين سيكون المجلس القادم نصفه من النساء".
وشدد على "أننا ندعم التعليم خاصة التعليم المهني في المناطق البعيدة عن العاصمة التي تتطلب التعليم المهني الذي يخلق فرص عمل واسعة لأبناء المنطقة. اليوم وجدت إنجازا طيبا على الأرض في المهنيات في عدة مناطق من عكار، وسنحصل على دراسة مع معالي الوزير ونرفعها إلى القيادة في الإمارات لاستكمال هذه السلسلة من الأعمال إن شاء الله".
وأكد أن "زيارتنا جاءت للاطلاع على حاجات المنطقة والبحث فيما يمكن أن تقدمه الإمارات من مساعدات ونشكر الأستاذ أحمد محمود والمديرة العامة سلام يونس على جهودهم في هذا المجال".
يونس 
وقال يونس :"سلام لعكار منبع الأبطال سلام لكم في يوم المعلم وتحية. سندعم التعليم المهني والتقني بكافة المجالات لا سيما في تطوير وبناء المعاهد كما نرى اليوم في معهد الدوسة الجديد، لن نقبل بعد اليوم أن تبقى عكار منطقة محرومة خاصة في التعليم المهني والتقني وسنعمل على رفع مستوى التعليم المهني بشكل كبير وأفخر بالمعاهد في عكار ونشاطها وأؤكد لكم أن الوزير أكرم شهيب سيعمل على دعم التعليم المهني بكل قوة". 
دروع 
وفي ختام الحفل تسلم الشامسي درعا من ادارة معهد الدوسة كما تسلمت المديرة العامة سلام يونس درعا تكريميا أيضا والتقطت الصور التذكارية.
جولة تفقدية 
كما جال الشامسي ويونس والنواب والفاعليات على مبنى معهد الدوسة الحالي مستطلعين أوضاعه، والمبنى الجديد للمعهد قيد الإنشاء، قال بعدها الشامسي : "في عام التسامح نحن ندرس خطة بتوجيه من القيادة لاستطلاع أوضاع المناطق في الشمال بالتعاون مع الجهات الحكومية، ومعرفة إمكانية دعم التعليم المهني فكنا الأسبوع الماضي في تكريت واليوم في الدوسة وسنرفع إلى المعنيين في دولة الإمارات هذه الدراسة".
وشدد على أننا "نتعاون مع الجميع بانفتاح كامل وهمنا الأساسي رفع الحرمان. أنا هنا أنفذ توجيهات القيادة الحكيمة التي أوصلت الإمارات إلى المرتبة الأولى عالميا في الدعم الإنساني".

 

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء