X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 24-1-2019

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

أيوب بحث مع دوما في تفعيل التعاون الأكاديمي مع فرنسا
وطنية - استقبل رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور فؤاد أيوب في مكتبه في مبنى الإدارة المركزية - المتحف، ملحق التعاون الثقافي والتربوي ومديرة قسم اللغة الفرنسية في السفارة الفرنسية رشيدة دوما.
اللقاء الذي تم في حضور المنسقة العامة لمكتب العلاقات الخارجية في الجامعة اللبنانية زينب سعد، عرض خلاله الطرفان لمختلف مشاريع التعاون المشترك التي يقدمها "المركز الثقافي الفرنسي" إلى الجامعة اللبنانية، بخاصة في مجال التبادل الثقافي والتربوي وتدعيم اللغة الفرنسية كثقافة وامتداد حضاري، وهو أمر يعتبر من الركائز الأساسية في استراتيجيات الجامعة اللبنانية والمركز الثقافي الفرنسي.
كما وتطرق البحث بين أيوب ودوما لمسألة دعم المؤتمرات ومشاريع "الماسترات" المشتركة في المجالات التربوية، وتقديم الدعم إلى الطلاب المتفوقين بهدف إجراء زيارات علمية للمؤسسات والجامعات الفرنسية. 

أساتذة «فنون اللبنانية»: بدل الساعة بسعر سندويش!
 فاتن الحاج ـ الاخبار ــ قرار احتساب ساعة تدريس المحترفات (الساعات العملية) بما يوازي نصف ساعة من المقررات النظرية، ابتداءً من العام الجامعي المقبل، أثار حفيظة أساتذة كلية الفنون الجميلة والعمارة خصوصاً. ويشرح هؤلاء أنّ مفهوم التعليم في هذه الكلية يعتمد أساساً على المواد التطبيقية والعملية التي تستند إلى النظريات والأبحاث والمتابعة الدائمة للطالب. كما أن لكلية الفنون خصوصية، كما يقول علي مسمار (أستاذ في الكلية وعضو الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين)، «فهي لا تشترط أن يكون الأستاذ حائزاً درجة دكتوراه، كما أنها تتعاقد مع كبار الفنانين في المسرح والتمثيل والرسم والنحت للافادة من تجاربهم وخبراتهم». وأضاف: «ليس صحيحاً أنّ العمل في المحترفات بسيط، فالأمر لا يتعلق بعمل تطبيقي واحد يقوم به جميع الطلاب، وبالتالي تكون مهمة الأستاذ إعطاء توجيهات عامة والتنقل بينهم كما يشاع»، موضحاً أنّ لكل طالب مشروعه الخاص الذي يختلف عن مشروع زميله، ما يستوجب جهداً ذهنياً من الأستاذ الذي يتابع المشروع بكل تفاصيله ويصحح أخطاءه قبل تحويله إلى لجان تحكيم المشاريع. لذلك، فإن من شأن هذا القرار «تطفيش» الفنانين الكبار وإلغاء عقود نحو 40% من الأساتذة المتعاقدين حالياً. وأوضح أن الكلية تحتاج إلى أموال لزيادة المحترفات العملية بدل التضييق عليها.
مسمار دعا أمس إلى جمعية عمومية في الكلية حضرتها ممثلة الكلية في مجلس الجامعة رجا السمراني، ومديرو الفروع الأربعة وممثلو الأساتذة في هذه الفروع ورؤساء الأقسام الأكاديمية. وحظيت الجمعية بدعم رابطة الأساتذة، إذ أكد رئيس الهيئة التنفيذية للرابطة يوسف ضاهر في اتصال مع «الأخبار» تبني مطلب المجتمعين، انطلاقاً من خصوصية كلية الفنون. وأشار ضاهر في مداخلة خلال الجمعية إلى أن «خفض قيمة وبدل ساعات المحترف إلى النصف «يعني أن تتخلى الجامعة عن معظم المتعاقدين معها من فنانين ومهندسين وأساتذة منذ عشرات السنين. ويعني أيضا أن يصبح بدل الساعة بسعر سندويش». ورأى أن »التوفير لا يكون عبر قضم حقوق الأساتذة، بل من أبواب أخرى، مثل الإيجارات التي تكلف نحو مليار ليرة سنويا».

تقليص بدل الساعات التطبيقية «يطفّش» الفنانين المتعاقدين مع الكلية
الأساتذة لوحوا بمقاطعة الدروس وعدم المباشرة بالفصل الثاني من العام الدراسي، في حال عدم التجاوب مع مطالبهم. وأشاروا إلى أن رفض المساس بالساعات العملية لا يعني معارضة الخطوات الإصلاحية، وهم مستعدون لشرح هواجسهم مع رئيس الجامعة ومجلس الجامعة الذي يتطلعون الى أن يلغي القرار في جلسته المقبلة. المجتمعون أوصوا أيضاً بصرف الأموال المستحقة للأساتذة المتعاقدين في الساعة عن العامين 2016 - 2017 و2017 - 2018، «وفق الساعات المنفذة والتي هي حق مكتسب مهما بلغ عددها وقيمتها، على قاعدة لا عمل بلا أجر». وطالبوا بإعادة العمل بساعات التحكيم بحسب نظام الكلية المعتمد منذ تأسيس معهد الفنون عام 1965.
رئيس الجامعة، فؤاد أيوب، قال لـ «الأخبار» إنّ القرار ليس جديداً وهو صادر عن مجلس الجامعة، وإن كان يراه «منطقياً»، و«معمولاً به في دول العالم لا سيما فرنسا، فالساعة النظرية هناك تساوي 1.59 الساعة العملية». إلاّ أن أيوب لم يقفل باب الحوار مع الأساتذة، معلناً استعداده ومجلس الجامعة لسماع كل هواجس المعترضين.

وفد رابطة قدامى أساتذة “اللبنانية” عرض مع أيوب شؤون المتقاعدين
بوابة التربية ــ استقبل رئيس الجامعة اللبنانية فؤاد أيوب في مكتبه بمبنى الإدارة المركزية – المتحف وفدًا من رابطة قدامى أساتذة الجامعة برئاسة الدكتور عصام الجوهري.
زيارة التهنئة بالعام الجديد كانت مناسبة لبحث شؤون رابطة الأساتذة المتقاعدين، الذين قدموا طرحًا من مجموعة بنود، تتعلق بأوضاعهم وبعلاقتهم الأكاديمية والبحثية بالجامعة.
وخلال اللقاء، تمت مناقشة مشكلة الأساتذة المتقاعدين في كلية التربية، الذين شاركوا في دورة أساتذة التعليم الثانوي، على أن يتم البتّ بالحلول المُقترحة لها في مجلس الجامعة.
هذا وقدّم الوفد للرئيس أيوب دراسة اقتصادية مالية تناولت الوضع الاقتصادي في لبنان من إعداد البروفسور بشارة حنا.

التربية تستغني عن "المتعاقدين" في مراقبة الامتحانات
المدن ــ أدان منسق حراك الأساتذة المتعاقدين، حمزة منصور، قرار وزارة التربية "عدم السماح للمتعاقدين بالمراقبة في الإمتحانات المدرسية، بذريعة وفرة أساتذة الملاك، بعد إدخال 2000 أستاذ متمرن".. واصفاً القرار بأنه "عنصرية، وحملة إبادة يتعرض لها المتعاقد، إن لجهة حسم ساعاته، بفعل التعطيل العشوائي العواصفي، أو لجهة عدم قبض مستحقاته منذ شهر أيلول الماضي. والآن جاءت مهزلة ومجزرة منعه من المراقبة، بحجة توفير المال وصرفه على المسؤولين".
ورأى أن "السلطة تستطيع أن توفر على نفسها، من خلال وقف مزاريب السرقة والنهب والاحتيال وتزوير الشهادات، ولكن ليس من جيوب المتعاقدين". ولوّح منصور بالتحرك "وإغلاق كل منافذ الوزارة. ولن نتراجع إلا بوضع حد لهذه المظالم الجائرة".

3.7 مليون يورو من الحكومة الفنلندية لدعم برنامج لا لضياع جيل التابع لليونيسف
وطنية - أعلنت "اليونيسيف" في بيان، أن "حكومة فنلندا جددت تأكيد التزامها تجاه الأطفال الأكثر ضعفا الذين يعيشون في لبنان، من خلال المساهمة بمبلغ إضافي قدره 3,7 مليون يورو لبرنامج اليونيسف "لا لضياع جيل".
وستوفر المنحة الجديدة للفتيات والفتيان الذين تبلغ أعمارهم 10 سنوات وما فوق، إمكان الحصول على الحماية والمساعدة الاجتماعية والتعليم.
كما سيحصل أكثر من 7000 طفل وشاب من الذين لا يحصلون على أي شكل من أشكال التعليم، ويتعرضون لخطر عمل الأطفال،أو الزواج المبكر، على إمكان الوصول إلى التعليم غير الرسمي والدعم النفسي والاجتماعي والمساعدة الاجتماعية والتدريب على المهارات الحياتية والكفايات".
فرنانديز
وقالت سفيرة فنلندا في لبنان تاريا فرنانديز: "إذا كان يصعب على أسرة تأمين أدنى الإحتياجات الأساسية، يصبح على الأطفال العمل هم أيضا. فنراهم يعملون في الشوارع، والأسواق، أو حتى في مواقع البناء. أفضل طريقة لنقل الأطفال اللاجئين إلى المدرسة هي من خلال دعم عائلاتهم".
وأشارت الى انه "من خلال دعم التعليم والتدريب المهني للشباب، فإننا نمنحهم فرصة لمستقبل أفضل".
الأكثر ضعفا
وسيركز التمويل الجديد على الأطفال الأكثر ضعفا الذين يقيمون في 56 بلدية تقع ضمن 251 منطقة من المناطق الأكثر حرمانا في لبنان.
وارنري
وقالت نائبة ممثلة اليونيسف في لبنان فيوليت سبيك وارنري من جهتها: "من خلال المساهمة السخية المقدمة من حكومة فنلندا، سنواصل دعم الأطفال والمراهقين الأكثر هشاشة من خلال التعليم، والحماية، وخلق الفرص لبناء مستقبل أفضل لهم".
أضافت: "ممتنون لحكومة فنلندا ولدعمها المستمر لعملنا مع الأطفال والأسر المحتاجة".
واشار البيان الى انه "كان سبق لليونيسف في لبنان أن حصلت على تمويل من حكومة فنلندا ضمن البرامج المتعددة القطاعات، كالتعليم، وحماية الطفل، والصحة والتغذية، وبرنامج المراهقين والشباب.
وتعمل اليونيسف على تعزيز حقوق كل طفل ورفاهه، في كل ما نقوم به. وهي تعمل جنبا إلى جنب مع شركائها في 190 بلدا وإقليما لترجمة هذا الالتزام إلى إجراءات عملية، مع تركيز جهودها في شكل خاص للوصول إلى الأطفال الأكثر ضعفا واستبعادا، لمصلحة جميع الأطفال في كل مكان". 
 
فرعية التربية بحثت في مشروع قانون تنظيم مزاولة مهنة التمريض
وطنية - عقدت اللجنة الفرعية المنبثقة عن لجنة التربية والتعليم العالي والثقافة والمكلفة درس مشروع القانون الرامي الى تنظيم مزاولة مهنة التمريض، جلسة ظهر اليوم برئاسة النائب محمد الحجار وحضور كل من القاضي سميح مداح، رئيس المهن الطبية في وزارة الصحة انطوان رومانوس ونقيب المستشفيات سليمان هارون، مدير عام التعليم المهني والتقني سلام يوسف، مديرة نقابة الممرضات نتالي ريشا.
وبحثت اللجنة في المشروع المذكور على أن تستكمل مناقشته في جلسة لاحقة. 

توقيع مذكرة تفاهم في لندن بين اتحاد الجمعيات المعلوماتية المهنية في لبنان والجمعية البريطانية لتطوير التعليم
وطنية - وقع إتحاد الجمعيات المعلوماتية المهنية في لبنان برئاسة كميل مكرزل والجمعية البريطانية لتطوير التعليم برئاسة كارولينا رايت مذكرة تفاهم ، في جناح BESA، وذلك ضمن فعاليات أكبر معرض لتكنولوجيا التعليم والابتكار في العالم BETT، الذي يقام سنويا في العاصمة البريطانية لندن، ويجمع نحو ألف شركة تنتمي إلى 120 دولة، ويتم فيه عرض أحدث الابتكارات التكنولوجية التعليمية في العالم.
وحضر التوقيع وزير الاستثمار البريطاني غراهام ستيورت، المدير العام للتربية فادي يرق ممثلا وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة، سفير لبنان في بريطانيا رامي مرتضى، الملحق العسكري في سفارة لبنان ببريطانيا العميد الركن سامي الحويك، المستشار الإعلامي لوزير التربية ألبير شمعون، مدير المجلس الثقافي البريطاني في بيروت دافيد نوكس، ممثلون عن السفارة البريطانية في لبنان، ممثلة منسق العمليات التجارية في السفارة بول خواجة ديالا ميشلاوي، مدير التسويق في "مايكروسوفت" للشرق الأوسط وإفريقيا علي الحركة، مدير القطاع التربوي في مايكروسوفت في السعودية خليل عبد المسيح، مدير شركة "برومثيان" إيان كيرتس، رئيس دور نشر الصيغ حبيب الصايغ، إضافة إلى المشاركين والمتابعين والمهتمين بالتطوير التكنولوجي التربوي.
مكرزل
وبعد التوقيع وتبادل النسخ، تحدث مكرزل عن "أهمية هذه المذكرة"، آملا في "أن تؤدي إلى توفير تكنولوجيا متطورة لوضعها بتصرف الشباب اللبناني، بما يخدم مواجهة التحديات المستقبلية وتحقيق التطلعات الراهنة"، متبرا أنها "خطوة مهمة على طريق تطوير التربية والتعليم في لبنان، إذ أن هذه الشراكة بين الشركات اللبنانية والبريطانية ستمكن الطلاب اللبنانيين وغير اللبنانيين المقيمين في لبنان من استخدام التقنيات المستقبلية. وبالتالي، تمكين لبنان من أن يصبح لاعبا عالميا في مجال الاقتصاد الرقمي".
وشكر لرئيس الجمعية البريطانية لمذودي التقنيات التعليمية باتريك هايز والمدير العام للتربية ووزارة التربية مساهمتهم في تحقيق هذا الإنجاز".
كما شكر ل"السفارة البريطانية في لبنان وأعضاء الجمعيتين اللبنانية والبريطانية جهودهم في الوصول إلى هذا التفاهم"، وقال: "أخص بالشكر منسق الاتفاق ربيع بعلبكي الذي بذل جهودا جبارة في إعداده وإنجاحه".
وزير الاستثمار البريطاني
من جهته، اعتبر ستيورت أن "توقيع هذه المذكرة يشكل حدثا مهما للبلدين"، معبرا عن "سعادته واعتزازه بأن يكون شاهدا على هذه الخطوة الهادفة إلى تعزيز التطوير التكنولوجي"، مشددا على أن "التعليم هو المفتاح للخروج من الفقر، وهو أيضا الطريق للتنمية وللحفاظ على استدامة الثروات".
وأكد "أهمية التعاون والشراكة مع لبنان في كل الميادين، خصوصا التربوية وتوفير التعليم للجميع".
رايت
وتحدثت رئيسة الجمعية البريطانية كارولين رايت فأكدت "أهمية التعاون بين البلدين، والتي ستعكس تطورا كبيرا لنمو قطاع التعليم والشراكة المجتمعية والاقتصادية الواعدة".
يرق
من جهته، أكد يرق أن "هذا التفاهم يوفر منطلقا لمتابعة تطوير القطاع التربوي عبر استخدام أحدث ابتكارات التكنولوجيا لأغراض التربية"، لافتا إلى "الشراكة المتمايزة والمثمرة بين الجانبين اللبناني والبريطاني، خصوصا في تطوير المناهج وطرائق التعليم وتأمين فرص التعليم للجميع".
ونقل إلى الجميع تحية الوزير حمادة وتهنئته ب"هذا الإنجاز"، مؤكدا أنه "يشكل فرصة لتقوية العلاقات الثنائية والمنتجة"، وقال: "إن الحضور والمشاركة في هذه القمة التربوية والمعرض التكنولوجي العالمي الذي يترافق معها يشكل مناسبة فريدة للاطلاع على الإبداعات والابتكارات التي تمكننا من الإفادة من أحدث التقنيات الرقمية التربوية في العالم".
وسلم ربيع بعلبكي دروعا تكريمية إلى كل من ستيورت، رايت وهايز.
وجال يرق ومرتضى والمشاركون في التوقيع على أرجاء المعرض، واطلعوا على جانب كبير مما تتيحه التقنيات الرقمية من الإمكانات الهائلة لتطوير التربية.
وعقدت لقاءات واجتماعات بين العديد من الشركات اللبنانية والبريطانية لتعزيز التعاون في ما بينها.
والجدير ذكره أن هذه الاتفاقية نصت على تبادل الخبرات والتجارب بين البلدين وتطوير أعمال الشركات المختصة بالتكنولوجيا من خلال أكثر من 409 أعضاء يمثلون أكبر شركات العالم في التكنولوجيا الرقمية وفتح فرص الاستثمار الرقمي وزيارات ومهمات متبادلة، حيث يتم تحديد اتفاقيات متنوعة في خدمة البلدين وأعضاء الجمعيات المتخصصة في مجال تكنولوجيا التعليم.
وسمت الاتفاقية بعلبكي من الجانب اللبناني وهايز من الجانب البريطاني للقيام بربط المؤسسات والتنسيق التنفيذي والإشراف على حسن عمل الاتفاقيات وتقديم التقارير والتقييم اللازم لتطوير القطاع. 
 
الكتيبة الايطالية دشنت مشروع خيمة ملعب في متوسطة عيتيت الرسمية
وطنية - دشنت الكتيبة الإيطالية العاملة في إطار قوة الأمم المتحدة الموقتة "اليونيفيل" خيمة ملعب متوسطة عيتيت الرسمية في قضاء صور، في حضور قائد القطاع الغربي لليونيفيل الجنرال الايطالي ديوداتو ابانيارا، رئيس بلدية عيتيت حسن محسن، المدير حسن رعد، عدد من أعضاء المجلس البلدي والطاقم التعليمي والطلاب وعدد من ضباط من الكتيبة الايطالية.
وتأتي مبادرة مكتب التعاون المدني - العسكري الإيطالي في سياق الحملات التي تقوم بها الكتيبة الإيطالية لفائدة المدارس والمؤسسات التربوية التي تعنى رعاية شؤون الطلاب، والتي تضاف إلى جانب العديد من المشاريع الخدماتية والحياتية في مختلف قرى وبلدات منطقة عملها.
رعد
وقد شكر رعد "رجال حفظ السلام من اللواء "غاريبالدي" على مبادرتهم". وأثنى على "دور الكتيبة الايطالية في اليونيفيل، لا سيما على صعيد الاعمال الانسانية".
وقال:"لطالما تميز الجنود الإيطاليين بالمبادرات الشخصية الإنسانية والتي تضاف إلى نشاطات مكتب التعاون المدني - العسكري السابقة، والذي يواصل بدون إنقطاع إنجازه للمشاريع الحيوية لمصلحة السكان المحليين".
ابانيارا 
من ناحيته أعرب الجنرال بانيارا عن "سعادته لتمثيل إيطاليا الممولة للمشروع الحيوي لفائدة الطلاب"، وأثنى على "الجهود التي تبذلها المدرسة في سبيل تحسين الظروف المعيشية والتعليمية لأطفال المنطقة". 

منصور: نرفض قرار عدم السماح للمتعاقدين بمراقبة الامتحانات وسندعو الى تحرك
وطنية - أعرب منسق حراك المتعاقدين حمزة منصور عن رفضه "قرار عدم السماح للمتعاقدين بالمراقبة في الامتحانات المدرسية بذريعة وفرة اساتذة الملاك بعد ادخال 2000 استاذ متمرن وفق اعلان وزارة التربية".
وقال في بيان اليوم: "ندين هذه العنصرية وحملات الابادة التي يتعرض لها المتعاقد ان لجهة حسم ساعاته بفعل التعطيل العشوائي العواصفي او لجهة عدم قبض مستحقاته منذ شهر ايلول الماضي، والان جاءت مهزلة ومجزرة منعه من المراقبة بحجة توفير المال وصرفه على المسؤولين".
أضاف: "إن السلطة تستطيع ان توفر على نفسها من خلال وقف مزاريب السرقة والنهب والاحتيال وتزوير الشهادات ولكن ليس من جيوب المتعاقدين واننا لن نسكت، وسندعو جميع المتعاقدين للتحرك قريبا والنزول الى وزارة التربية في تحرك احتجاجي صارخ تغلق فيه كل منافذ الوزارة ولن نتراجع الا بوضع حد لهذه المظالم الجائرة".
 
بهية الحريري: لا بد من ان تشكّل الحكومة وينطلق البلد من جديد
   صيدا-رأفت نعيم ــ المستقبل: قالت رئيسة كتلة "المستقبل" النيابية النائب بهية الحريري اننا "في لبنان نمر بأزمة لكن لسنا نحن من صنع هذه الأزمة لأننا صناع أمل ولسنا صناع يأس، وأنه لا بد في النهاية من ان تنتظم الأمور ولا بد من ان تتشكل الحكومة وينطلق البلد من جديد 
كلام الحريري جاء خلال اجتماع موسع للهيئة العامة للشبكة المدرسية لصيدا والجوار عقد في دارة مجدليون بحضور رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ومدراء مدارس الشبكة الرسمية والخاصة وممثلون عن مدارس الأنروا وممثلي عدد من الجامعات والمعاهد والكليات الرسمية والخاصة.
الحريري اكدت "على اهمية ما تقوم به الشبكة على صعيد مواكبة كل جديد في عالم التربية والتعليم ووضعه في متناول جميع مدارسها على السواء"، وقالت: "استطعنا من خلال هذه الشبكة ارساء العدالة التربوية بين جميع المدراس رسمية وخاصة ومجانية، وهذه السنة طموحنا ان نربط مع الجامعات التي تستقبل عددا كبيرا من تلامذة الشبكة. لذلك نقوم بنوع من التشاور المستدام مع هذا القطاع الحيوي والمهم". 
وشددت الحريري على "اهمية فتح آفاق للأجيال الجديدة من خلال التعليم والتمكين الذي اعتبرته عنوان المرحلة والعمل على تنمية المواهب والمهارات"، وقالت: "التعليم بالنسبة لنا يتقدم على كل القضايا لأننا نعتبر ان التعليم هو البوابة الأساسية للتغيير". 
وكان الاجتماع استهل بكلمة ترحيب من منسق عام الشبكة المدرسية نبيل بواب، وتخلله مداخلات لعدد من المدراء كما كانت مداخلات لعدد من المدراء الحاضرين حول قضايا تربوية وبيئية وعامة.
كما تم عرض فيلم عن أنشطة الشبكة خلال الفصل الاول من العام الدراسي، والبحث في التحضيرات للأنشطة التربوية والبيئية والثقافية والرياضية التي تنظمها الشبكة او تشارك فيها خلال الفصل الثاني من العام الدارسي وتلك التي ستقيمها الشبكة احياء للذكرى الرابعة عشرة لإستشهاد الرئيس رفيق الحريري.
 
إطلاق الدورة الخامسة لبرنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز الجراح ممثلا الحريري:لدينا طاقات شابة ومبدعة دائما في الطليعة
وطنية - أطلقت سفيرة "برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي" نوال مدللي الدورة الخامسة للبرنامج 2018 - 2019، في احتفال أقيم ظهر اليوم في السراي الحكومي برعاية رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ممثلا بوزير الاتصالات في حكومة تصريف الاعمال جمال الجراح، في حضور رئيسة دائرة الامتحانات في وزارة التربية أمل شعبان ممثلة وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال مروان حماده، سفير دولة الامارات العربية المتحدة حمد سعيد الشامسي وقد مثله القائم بالاعمال حمدان الهاشمي، والنواب: فؤاد مخزومي، نزيه نجم، بكر الحجيري ورلى الطبش، الوزير السابق خالد قباني وعدد من الشخصيات الاكاديمية والتربوية.
داغر
بعد النشيد الوطني، القت الاعلامية ماجدة داغر كلمة رحبت فيها بالحضور، وقالت: "الارتقاء بالمجتمعات العربية والنهوض بمقدراتها البشرية والحضارية، يشكلان أحد أبرز التحديات في عالمنا المعاصر ولا سيما أن الإنسان العربي سليل تاريخ مضيء وإرث ثقافي غني وزاد حضاري يؤهله إلى صدارة المستقبل بتفوق ومهارة. 

ولكن هذا المستقبل الذي يتطلع إليه الشباب العربي اليوم بضبابية وقلق، يبدأ بناؤه بإيماننا بطاقاتهم، وهي كبيرة، وبتفاعلهم مع مجتمعاتهم وبيئاتهم والقضايا الكثيرة، القديمة منها والطارئة والملحة. هذا الذكاء المجتمعي ينتج ابتكارات ثقافية وفنية وتكنولوجية وعلمية وتنموية، تستطيع التحليق بالمجتمعات إلى فضاءات من النجاح والتميز، شرط أن يتلقف القيمون هذا النجاح بالاعتراف به ومساندته ودعمه، وهذا هو الأهم، في التقدم نحو بناء أوطان بإنجازات أبنائها.
وهنا يأتي دور "برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي"، بمبادرة إماراتية طيبة ومباركة، ونحن هنا اليوم لنحتفل بنسخته الخامسة. على أمل أن تعمم هذه التجربة على مستوى الأفراد والمؤسسات الحكومية والأهلية، في كل المنطقة العربية التي تستحق مستقبلا آمنا وزاهرا.
وإلى الشباب العربي نتوجه اليوم لكي نقول لهم إن طرقا كثيرة تؤدي إلى النجاح، رغم الصعوبات التي تعترض هذه الطرق، وما عليكم سوى أن تتبعوا أحلامكم لتصلوا إلى الضوء".
وختمت: "نرحب بكم مجددا شاكرين تعاونكم ودعمكم، ومن هذا الصرح العريق نشكر الرعاية الكريمة لدولة الرئيس سعد الحريري الداعم الأول للشباب.
تلى ذلك وثائقي قصير عن برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي.
مدللي
ثم القت السفيرة مدللي كلمة قالت فيها: "ينطلق برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي في دورته الخامسة للعام 2018 -2019، تتولى ادارة البرنامج مؤسسة التنمية الاسرية في ابو ظبي.
ويشمل البرنامج مجموعة جوائز محلية ودولية سنوية موجهة الى الأسرة والافراد من كل الفئات المجتمعية والعمرية وكذلك المؤسسات والهيئات التي تقدم او تدعو المشاريع الاسرية والمجتمعية.
ويتميز هذا البرنامج بتركيز على الذكاء الجامعي والذي يمكن تعريفه بأنه القدرة على التفاعل مع قضايا المجتمع وتحدياته وتحويلها الى فرص للتطور والتغيير نحو مستقبل افضل والاستجابة لجميع المتغيرات المؤثرة في البيئة المجتمعية عبر الاستثمار الخلاق لجميع الامكانات المتاحة لابتكار علاجات وحلول مجتمعية فاعلة تسهم في الارتقاء بجودة حياة المجتمعات ورفاهيتها.
ويهدف الى صنع الفرق في المجتمع المحلي والعالمي عبر ابراز المتميزين والمبتكرين من الافراد والمؤسسات والاعتراف بانجازاتهم واسهاماتهم وتقديرهم ودعمهم لما فيه رفهة وسعادة وتقدم اوطانهم وتعزيز انتمائهم وولائهم لمجتمعاتهم، والبرنامج نموذج ريادي لبناء مجتمع متميز مستدام".
وعددت "مجالات البرنامج:
1 - مجال اوسمة التميز الفردي تشمل: التميز الثقافي والفني، التميز الاعلامي في العلوم وتكنولوجيا المستقبل، المسؤولة المجتمعية وبناء المجتمع.
2 - مجال العمل الجماعي المشروع الشبابي المبتكر في الثقافة والفنون، المشروع الشبابي المبتكر في العلوم وتكنولوجيا المستقبل، المشروع الشبابي المبتكر في المسؤولية المجتمعية، المبادرة والمجتمعية المتميزة الاسرة المتمزية في رعاية اصحاب الهمم، الاسرة المتطوعة.
3 - مجال الجهات الداعمة والمبادرة بالدعم الجهات الداعمة لقضايا الشباب، الجهات الداعمة لاصحاب الهمم، الجهات الداعمة لقضايا الاسرة، الجهات المبادرة بالدعم والرعاية لقضايا الشباب، الجهات المبادرة بالدعم لرعاية اصحاب الهمم، الجهات المبادرة بالدعم والرعاية لقضايا الاسرة.
الهاشمي
ثم القى الهاشمي كلمة قال فيها: "يشرفني أن أقف أمام هذا الجمع الطيب وفي هذا الصرح الرسمي بكل ما يعني وما يمثل، لنطلق سويا برنامجا عزيزا على قلوبنا في دولة الامارات العربية المتحدة لأنه يحمل اسم "أم الامارات"، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة العليا لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة.
في هذا المقام، نتقدم من سموها - حفظها الله - بأسمى أيات التقدير والامتنان على ما تبذله من جهود لإطلاق المبادرات التي تعزز استقرار المجتمعات، وتعكس اهتمام سموها بإطلاق العنان للمبدعين والمفكرين لخدمة المجتمع".
وأضاف: "إن دولة الإمارات ما وصلت الى ما هي اليه من تميز وتقدم تخطي حدود المنطقة إلا لأسباب أهمها:
أن القيادة الرشيدة امتلكت الرؤية فكان طموحها سابقا للحاضر ومستشرفا للمستقبل، فوظفت كل الامكانات لخدمة هذه الأهداف النبيلة، التي هدفت الى الارتقاء بالمجتمع، فنحن نؤمن بأن مجتمعنا والأسر فيه يستحقون كل تضحية.
والسبب الثاني: هو أن القيادة الاماراتية أسندت مهمة ترجمة هذه الرؤية إلى أبناء الوطن الذين واجهوا التحدي بقوة". 
وتابع: "أقول هذا لأن "برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي" هو أحد الأدوات التي تساعد على إبراز المتميزين والمبتكرين من أفراد ومؤسسات، وهو منصة متقدمة للاعتراف بإنجازاتهم وتقديرهم، وهو بهذا المعنى ليس غريبا عن المجتمع اللبناني الزاخر بالطاقات والعقول. وثمة إجماع على أن لبنان اليوم في حاجة إلى هذه الطاقات للنهوض والتغلب على المصاعب التي تواجهه. كما أن هناك حاجة للتفاعل مع قضايا المجتمع وتحدياته، وتحويلها إلى فرص للتطوير والتغيير نحو مستقبل أفضل. 
لذلك، فإن البرنامج يسعى إلى اكتشاف الطاقات الفردية والمؤساتية وحضها على التنافس البناء عبر استثمار الطاقة الإيجابية والإبداعية".
وقال: "التحديات المحيطة بدولتنا كثيرة وكبيرة ونحن معنيون بالحديث عن الامارات ولبنان ليس انطلاقا من عمق العلاقة التاريخية بينهما فحسب، بل بالنظر الى المستقبل وما يراد له أن يكون. لذلك نحن مدعوون جميعا إلى وضع رؤية واضحة توظف كل الطاقات المجتمعية بالافادة من هذا البرنامج الفائق الأهمية.
وأضاف: "أتطلع بكثير من الأمل الى أن حصد نتائج إيجابية في المستقبل وأتمنى أن يعود هذا الجهد على لبنان الشقيق بكل خير وفاعلية بما يساهم في تقدم المجتمع لمواكبة تحديات المستقبل.
شعبان
وألقت شعبان كلمة قالت فيها: "يسعدني أن أكون معكم ممثلة معالي وزير التربية والتعليم العالي الأستاذ مروان حماده، الذي كلفني أن أنقل تحياته إليكم وإلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على جهودها في مجالات التنمية المجتمعية في دولة الإمارات والمنطقة والعالم، وعلى اطلاقها المبادرات المحلية والدولية التي تسهم في تعزيز استقرار المجتمعات وسعادة الأسر، وعلى اهتمام سموها بإطلاق العنان للمبدعين والمفكرين للانطلاق بأفكارهم وإبداعاتهم وإنجازاتهم التي تخدم المجتمع. ويسعدني أن أنقل تقدير معاليه للهدف السامي الذي من أجله أنشئ هذا البرنامج، ولا يفوتني أن أشكر أيضا مؤسسة التنمية الأسرية في أبو ظبي على توليها إدارة البرنامج، وأن أتوجه بالتحية إلى سفيرة البرنامج في لبنان السيدة نوال مدللي".
وأضافت: "إن مجتمعاتنا غنية بالطاقات وبأفراد يمتلكون الموهبة والدافعية والإرادة، وهذا البرنامج يشكل فرصة مهمة وسانحة لهم لاختزال تلك الطاقات في نتاجات مختلفة تبعا لمجالات كل منهم واهتماماته. فالإنسان هو المحرك الرئيس في تقدم الأوطان ونهضتها.
وما يميز هذا البرنامج تركيزه على الذكاء المجتمعي، وعلى الاستثمار الأمثل للطاقة الإيجابية والإبداعية الكامنة في الأفراد، وحضهم على التنافس البناء، وعلى رعاية الموهوبين والمبتكرين وتقدير جهودهم، وعلى تحويل التعددية المجتمعية إلى عنصر قوة من شأنه أن يبني الحياة الأسرية المستقرة، فضلا عما يحتويه البرنامج أيضا من مجالات تسهم في تعزيز فكر وثقافة التنمية المستدامة لدى الأسرة والأجيال القادمة من الأطفال والشباب، وتشجيعهم وتحفيزهم على الإبداع والابتكار، من أجل تمكينهم للوصول إلى العالمية.
وتابعت: "من هذا المنطلق، فإننا ندعو طلاب وطالبات ثانوياتنا ومدارسنا ومعاهدنا الرسمية والخاصة، من المبدعين والمتميزين إلى الترشح في مجالات البرنامج المختلفة، والتي تقدم اليهم الفرصة الحقيقية لإظهار إبداعاتهم وابتكاراتهم، وتحفزهم على التميز في مجال الذكاء المجتمعي، ليساهموا، بما يقدمونه من أعمال مميزة، في خدمة مجتمعهم ونهضة وطنهم لبنان".
وأملت في أن "يكون اطلاق هذا البرنامج بارقة خير وسلام وازدهار وإبداع لشباب لبنان والعالم العربي".
الجراح
ثم القى الوزير الجراح كلمة قال فيها: "باسم دولة الرئيس سعد الحريري ارحب بكم اشد الترحيب، وبهذه المبادرة القيمة والمتميزة للمتميزين من شباننا وشاباتنا على مساحة الوطن العربي.
الرئيس الحريري هو من المؤمنين بالشباب اللبنانيين والعرب على حد سواء، وقد حول السراي الكبير الى منصة دائمة ومفتوحة ومرحب بها لجميع النشاطات التي تتعلق بالشبان والشابات، لأنهم هم فعلا مستقبل لبنان والوطن العربي، يعتمد عليهم كثيرا لامكاناتهم وتميزهم وابداعهم وافكارهم القيمة والتي لمسناها بالتجربة من خلال لقاءاتنا واياهم، ان كان في لبنان أو على مساحة الوطن العربي.
وهذه المبادرة في لبنان لتكريم المبدعين والمساهمين في تطوير مجتمعاتنا هي مبادرة قيمة ومشكورة ويجب أن تستمر في احتضان هؤلاء الناس، وأن نكمل المشوار معهم ونجد لهم المنصة اللازمة لتطوير افكارهم وابداعاتهم ومساهماتهم.
هم ربما الوحيدون القادرون على التعرف الى قضايا مجتمعنا ومشاكلنا الاجتماعية التي تبدأ من المخدرات وتنتهي بالارهاب مع الاسف.
هؤلاء هم الذين يملكون القدرة الكبيرة على التعرف الى مشاكلنا الاجتماعية والى ايجاد الحلول وتطبيقها للتخلص من آفاتنا ومشاكلنا الاجتماعية. فالمجتمع العربي على امتداد الوطن العربي يتشارك في هذه المآسي والمشاكل. ففي لبنان لدينا طاقات شابة ومبدعة لمسناها في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال الفرق التي ارسلناها في دورات عالمية في الولايات المتحدة الاميركية والصين وكانوا يرجعون الينا بالجائزة الاولى وبالتميز بين جميع دول العالم، حيث يشاركون في مباريات يعرضون فيها افكارهم ويحصلون على الجائزة الاولى دائما إن كان في مجال الروبوت او تكنولوجيا المعلومات والتواصل، دائما كانوا في الطليعة، وخصوصا من الجامعة اللبنانية التي هي مصدر فخر لنا جميعا، بحيث أن الشباب الذين ذهبوا من الجامعة اللبنانية الى الصين حصدوا الجائزة الاولى بين 105 دول متبارية.
والسؤال هنا كيف نحول هذه الطاقة الى طاقة ايجابية فاعلة ودائمة في تطوير مجتمعاتنا وفي ايجاد الحلول المناسبة لآفاتنا الاجتماعية التي نواجهها على مساحة الوطن العربي؟ وكيف نفتح لهم مساحات التواصل وتبادل الافكار والمعلومات وكيف نجمع هؤلاء الشباب على منصة واحدة ليبدعوا ويعطوا اكثر فأكثر".
وختم متوجها بالشكر الى دولة الامارات العربية المتحدة التي "تكون دائما سباقة ورائدة دائما في مجال العمل الاجتماعي والاهتمام بالمجتمع ان كان على صعيد الفرد والاسرة او المجتمع، وهذه المبادرة المباركة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وسفيرتها السيدة نوال هي مبادرة مرحب بها دائما في السراي الحكومي، املين لها التوفيق وان نراها في تطور دائم". 
 
ECOMZ: منصّة لتأسيس متجرك الإلكتروني الخاص بدقائق!
هديل كرنيب ــ النهار: لم تترك التكنولوجيا والتقنيات الحديثة قطاعاً إلا وطرقت بابه، فحتى في عالم التسوق والمبيع بات هذا القطاع يواكب جميع التطورات التكنولوجية، لا بل باتت معظم المتاجر تعتمد على منصّات التسوق الإلكتروني، أو على إنشاء متاجر إلكترونية خاصة بها لتسويق منتجاتها وبيعها "أونلاين" لجميع المهتمين، سواء داخل البلد أو خارجه.
ولا شك أن النجاح الكبير الذي تحقّقه مواقع التجارة الإلكترونية في جميع أنحاء العالم جعل من تطوير وإنشاء هكذا منصّات أمراً لا بدّ منه، خصوصاً في المنطقة العربية، وهو ما دفع بـ "رودي بيكرجيان" الى المجيء من كندا الى لبنان لتأسيس شركة Ecomz ، المنصّة التي تسمح لأي تاجر بتأسيس "متجر" لبيع منتجاته وبضائعه "أونلاين" وبدقائق.
يشرح رودي لـ"النهار" كيف بدأ بفكرة Ecomz وبطبيعة عملها: "فكرة Ecomz بدأت من برمجية إلكترونية ناجحة طبقتُها أثناء مكوثي في كندا، واستطعت حينها أن أطوّر حلاًّ برمجيّاً خاصّاً بالتجارة الإلكترونية، تمكّنت من خلاله البيع بأكثر من 50 مليون دولار لعملائي في كندا. مع الوقت لاحظت أن لبنان والمنطقة العربية بحاجة لمثل هذه التكنولوجيا، خاصة وأن التجارة الإلكترونية في هذه المنطقة ليست ناشطة كما في الخارج، لذا قدمت الى لبنان، وعملت على نقل الفكرة وتطويرها، مع يقيني بأن هذا النوع من التكنولوجيات والمنصّات هو ما سيطلبه السوق في المرحلة المقبلة. بعد العودة، بدأت بالتعاون مع شريكي الحالي "عامر طبارة"، هو كإدارة للعمليات والتسويق والمبيعات، وأنا من خلفيّة تقنيّة وتطوير البرمجيات، وبدأنا بشركة صغيرة حتى أصبحنا الآن شركة مختصّة بالتجارة الإلكترونية ومنافِسة في المنطقة."
Ecomz هي منصّة تجارة إلكترونية، تساعد التجّار والمحال التجارية على إنشاء المتجر الخاص بهم "أونلاين" لبيع منتجاتهم عليها. يقول رودي: "نساعد التاجر على إنشاء "متجر إلكتروني" خاص به مجّاناً، يستطيع من خلاله عرض منتجاته وتعديل تصميمه بالطريقة التي يريدها كي يبيعها بسهولة عبر الإنترنت. الأمر بغاية البساطة، أي تاجر يمكنه إنشاء المتجر الخاص به بكبسة زرّ واحدة من خلال زيارة "ecomz.com".
 
ليس هذا وحسب، فالتاجر الذي ينشئ متجره من خلال Ecomz يستطيع أن يتوجّه بمنتجاته الى جميع البلدان المحيطة وحول العالم، وليس فقط للبنان، إذ تقدّم المنصّة العديد من الخدمات كاللغات والعملات المتعددة، وعمليات الدفع، والأمن وعمليات الشحن أيضاً. إذاً التاجر عندما يقرر التعاون معنا لن يحتاج إلى شيء إلا بأن يبدأ مرحلة البيع."
ويضيف رودي: "قمنا مؤخراً بشراكة مع شركات الشحن مثل Aramex وDHL لتشجيع ومساعدة التجار الذين يتعاملون معنا على شحن بضائعهم وإيصالها للزبائن مقابل حسومات معينة."
ولكن ما الذي يميز Ecomz عن غيرها من متاجر البيع "أونلاين"؟
يقول رودي إن معظم الأشخاص لا يميّزون بين "مواقع تجارة السوق" أوMarket Trade" "، ومواقع "التجارة الإلكترونية"Ecommerce Websites" "، فعلى سبيل المثال مواقع الـ Market Trade هي كموقع "علي إكسبرس" أو "أمازون" إلخ... والتي تقوم فكرتها على عرض التاجر لبيع بضائعه على هذه المواقع مقابل دفعه "عمولة" للموقع، بينما طريقة Ecomz ، تقوم على إعطاء التاجر "متجراً إلكترونيّاً" خاصّاً به لبيع منتجاته الخاصة أونلاين، وبالتالي الدفع والربح يعودان بالنفع عليه وحده.
يتوقّع رودي النجاح الباهر لمنصّته، لا سيما وأن الطلبات على إنشاء المتاجر الإلكترونية أصبح هائلاً في المنطقة العربية، ويقول: "الزبائن باتوا يرغبون برؤية المنتجات التي يودّون شراءها أمامهم على الشاشة، حتى ولو لم يقوموا بشرائها فوراً، هذه الطريقة باتت من أسس عمليات البيع والتسويق لمنتجات المحال، ونجاحها يعتمد على قوة اسم المحل والثقة التي يعطيها لزبائنه وعملائه في السوق."

ورشة عمل تربوية لجمعية الحداثة في عكار
وطنية - نفذت جمعية الحداثة بالتعاون مع مدرسة الحداثة الدولية، ورشة عمل للطلاب بعنوان:"الإستراتيجيات الحديثة في التفوق الدراسي"، وذلك في القاعة العامة لمدرسة الحداثة الدولية في عكار، أدارها الأستاذ المدرب جورج رزق.
وتأتي هذه الورشة ضمن فعاليات المشروع التعليمي الذي تموله مؤسسة "الكويت للتقدم العلمي" والذي يسعى إلى تمكين الطلاب ذوي الأوضاع الإقتصادية المتردية من الوصول إلى التعليم وفقا للمنهاح اللبناني المعتمد.
وقد تميزت الورشة بجو من التفاعل الإيجابي بين المدرب والطلاب، وأسئلة وأجوبة واستفسارات حول الموضوع المطروح.

وفد شبابي سعودي زار دريان ورئيس المجلس الإسلامي وحسن وأمين سر البطريرك الماروني
وطنية - زار وفد شبابي سعودي، ضمن برامج "دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي"، لبنان لمناقشة حوار الأديان في ظل التعايش والتقارب.
خوندنه
وتحدث رئيس "دايركشن للمسؤولية الاجتماعية" الدكتور شادي بن فؤاد خوندنه فأشار إلى أن "لهذا البرنامج أهمية كبيرة لتدارس ثقافة الاعتدال واحترام الآخر ونشرهما"، مؤكدا أن "رؤية المملكة 2030 وضعت منهجا راسخا لثقافة الحوار والمشاركة المعرفية"، وقال: "إن الوفد زار المراجع الدينية المختلفة لمناقشة سماحة الأديان والتفاعل التعاوني البناء والإيجابي من مختلف المعتقدات والتقاليد الدينية بما فيها من توجهات روحية وأفكار إنسانية".
وشكر خوندنه للسفير السعودي وليد بخاري "دعمه في تنسيق البرنامج والزيارات واللقاءات مع الجانب اللبناني".
دريان
والتقى الوفد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان، الذي دعا إلى "الحفاظ على الوحدة الإسلامية بين كل المذاهب المعتبرة والحفاظ على الوحدة الوطنية بين المسلمين والمسيحيين والتركيز على المساحة المشتركة بين الأديان كالتسامح وقبول الآخر رغم كل الإختلافات، وعدم التدخل في خصوصيات الآخر".
وشكر دريان "الحكومة السعودية"، مشيدا ب"برنامج دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي"، وقال: "إن العالم الإسلامي يحتاج إلى الكثير من هذه البرامج لتدعيم دور الحوار والإعتدال وفهم واحترام الآخر".
كما أشاد ب"دور السعودية في إتفاقية الطائف، والتي كانت أساسا لإنهاء الحرب في لبنان ومنصة للتعايش المجتمعي".
حسن
بعد ذلك، التقى الوفد السعودي شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز في لبنان الشيخ نعيم حسن، الذي شرح "مبدأ التعايش في المجتمع اللبناني بين الطوائف المختلفة"، مشيدا ب"الدور السعودي الكبير في دعم مبدأ الحوار عبر مركز الملك عبد الله العالمي للحوار بين أتباع الأديان بفيينا".
قبلان
وعقب ذلك، زار الوفد رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان الشيخ عبد الأمير قبلان، الذي شدد على "مبدأ المواطنة وعدم استخدام قدسية الحوار بهدف تغيير معتقدات الآخر، ودعم الحوار والتقارب واحترام قدسية المعتقدات للحفاظ في الدرجة الأولى على سلام الأوطان والإنسانية". 
وأشاد قبلان ب"فكرة برنامج دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي وبالأفكار التي طرحها الوفد السعودي للمحافظة على الإنسانية كهدف وغاية من موضوع حوار الأديان".
وأكد أن "الدين ألفة وحوار وحق للجميع"، وقال: "لا يجوز الإعتداء على الإنسان بأي شكل كان، وعلى الجميع أن يلتزموا الأطر القانونية التي تضمن صيانة الحقوق، وإن الإنسان هو الثابت المقدس". 
عبير
ثم زار الوفد السعودي أمين سر البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي شربل عبير، الذي لفت إلى أن "الدستور اللبناني أقر 18 طائفة دينية، والتي كونت النسيج الديني المتنوع في لبنان، حيث كفل القانون عدم بناء حواجز بين الطوائف المختلفة". 
وتحدث شربل عن "تاريخ المسيحية على إختلاف طوائفها"، لافتا إلى "التحديات التي تواجه الحوار وتفهم الآخر"، مؤكدا "ضرورة تعزيز مبدأ التفاهم والمواطنة وضرورة العمل على احترام وتوفير كل ما يضمن أمن المجتمع وسلامته". 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء