X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

مقاومتنا :: جنرال إسرائيلي يشكك بجهوزية جيشه للحرب.. ضباط يغادرون وتدريب اكثر والنوعية تتراجع

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

تزدحم الصحف العبرية بالمقالات والمقابلات مع مراكز الأبحاث والدراسات والضباط العسكريين والامنيين لاستطلاع آرائهم بالعديد من القضايا الشائكة التي تواجه الكيان الصهيوني في هذه الفترة وترتفع دائرة الاهتمام عند الحديث عن ما تواجهه ما اصطلح عليها الجبهة الداخلية حال شن العدو الصهيوني عدواناً على قطاع غزة او وقعت حرب على الجبهة الشمالية لفلسطين المحتلة.
فقد كشف الجنرال (احتياط) يتسحاق بريك، عن وجود "أزمة قاسية" تعصف بالجيش الإسرائيلي، وتؤثر على استعداداته لما يسميه "يوم الحسم"، وذلك وفق ما نقلته احدى الصحف الإسرائيلية.

ونقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، أن التقرير السنوي لمفوض شكاوى الجنود الإسرائيليين، الذي نشر الاثنين، يرسم "صورة مزعجة عن استعداد الجيش الإسرائيلي للحرب، ونظام الخدمة الدائم، وقدرة نظام الخدمة النظامية على مواجهة التحديات الحالية".

وقبل نشر التقرير، أكد المفوض الجنرال (احتياط) يتسحاق بريك، أن "الأمور الطالحة في الجيش تتسع وتهدد بتجاوز الأمور الصالحة"، مضيفا: "أشعر بالانزعاج الشديد أكثر من الماضي"، وفق ما نقلته الصحيفة.
وأشار بريك في تقريره، إلى "روتين معالجة وصيانة المعدات القتالية، ولوحظ أن العديد من الوحدات لا تحرص على إدارة روتين صيانتها"، موضحا أنه "لا يجري دائما الحفاظ على روتين الصباح في معالجة الأسلحة الشخصية والدبابات والمدرعات، سواء في الروتين أو بعد التدريب".
 
وقال: "كشفت في إحدى زياراتي أن أحد مراكز التدريب الرئيسية استأجر شركة مدنية لتنظيف الأسلحة بعد التدريب، ولم يتمكن الجنود الذين لا يعالجون المعدات الشخصية خلال الأوقات الروتينية من القيام بذلك في أوقات الطوارئ"، مؤكدا أن هذا "يؤدي لعدم الكفاءة والقدرة على تنفيذ المهام".
وعبر الجنرال الإسرائيلي، عن خوفه من جودة التدريب الذي يخضع له جنود احتياط جيش الاحتلال، منوها إلى أن "هناك تدريبا أكثر مما كان عليه في الماضي، لكن نوعية التدريب في نظام الاحتياط آخذة في التراجع".
وتابع: "الاحتياط، الذي هو أكثر قوة قتالية في الجيش أثناء الحرب، لا يتدرب على الأوصاف الصحيحة أثناء الحرب، هناك نقص في المهنيين، وفي المعدات، الأمر الذي يشكك بجاهزية الجيش الإسرائيلي ليوم الحسم".

ونوهت الصحيفة إلى أن بريك خصص فصلا كاملا من التقرير لتراجع رغبة الضباط في الالتزام بالخدمة طويلة الأمد، محذرا من "حدوث انخفاض كبير في استعداد صغار الضباط للالتزام بالخدمة الدائمة في الجيش، خاصة في المنظومة التكنولوجية الهامة جدا في ساحة الحرب المستقبلية".
 
وفي هذا الصدد، أكد الجنرال أنه يرى "مشكلة صعبة للغاية في هذه القضية، فالأطباء لا يريدون البقاء في المنظومة القتالية، وكذلك ضباط التسلح واللوجستيات والتعليم لا يريدون تمديد خدمتهم الدائمة لفترات أطول".

وأضاف أنه "في جهاز الاستخبارات هناك نقص في محفزات الضباط على مواصلة حياتهم المهنية، و"المناسبون يغادرون الجيش"، منوها إلى أن "الذين يبقون في الجيش ليسوا بالضرورة هم أفضل من ظن الجيش أنهم يناسبونه".

وبحسب بريك، فإن جيش الاحتلال "يدرك هذه القضية ويضطر لتقديم تنازلات"، مؤكدا أن "ظاهرة مغادرة الضباط النوعيين بسبب عدم اليقين، ستقود الجيش الإسرائيلي لمستوى مهني متوسط".

المصدر: عربي 21

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:12
الشروق
6:26
الظهر
12:33
العصر
15:58
المغرب
18:53
العشاء
19:56